أخاديد “إلازيغ” في تركيا.. طبيعة ساحرة على متن قارب

 أخاديد “إلازيغ” في تركيا.. طبيعة ساحرة على متن قارب
إعلان

تعدّ أخاديد “صاقلي قابي” و”قرة ليلك” في ولاية إلازيغ، وسط تركيا، وجهة مفضلة لعشّاق الطبيعة والتصوير في البلاد؛ نظرا لما تتمتع به من مناظر فريدة ممزوجة بجمال الطبيعة.

ويشهد أخدود “صاقلي قابي” الواقع بالقرب من قرية “آق قوشاغي” بقضاء باسكيل، ونظيره “قرة ليلك” القريب من السد الذي يحمل الاسم نفسه في إلازيغ، إقبالا متزايدا يوما بعد آخر، بفعل فعاليات الترويج لها التي تقوم بها الولاية، ورئاسة البلدية والمؤسسات المعنية بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني.

Ad

وتضم المنطقة تشكيلات كارستية (ظاهرة جيومورفولوجية)، وكهوف فريدة من نوعها، إلى جانب حفرياتها الصخرية وأصنافها الحيوانية والنباتية الخاصة بها.

Ad

ويمكن التجوّل في أخدود “قرة ليلك” البالغ طوله 40 كم على متن القوارب؛ حيث توجد فيه مطاعم لتناول الأسماك.

ويتميّز الأخدود بمنحدراته الحادة، وكهوفه الكارستية والتاريخية التي تتزين سقوفها بالنباتات الخاصة بالمنطقة.

Ad

كما يضم أخدود “قرة ليلك” حيوانات مختلفة الأصناف، أبرزها النوارس وصقور الشاهين وغيرها من أنواع الطيور المختلفة.

ويشهد الأخدود زيارات متواصلة من قبل السيّاح الذين يتجولون فيها على شكل مجموعات على متن قارب تم تخصيصه لهذا الغرض من قبل ولاية “إلازيغ”، إلى جانب قوارب الصيد.

وأمام التشكيلات الطبيعية الفريدة من نوعها والمعالم الطبيعية التي تضمها المنطقة، يعيش الزوار حالة من الدهشة والإعجاب بالمعالم هذه.

وفي هذا الإطار، نظّمت بلدية “إلازيغ” بالتعاون مع جمعية الفرات الأعلى للثقافة والفن والتنمية، مؤخرا، جولة في الأخاديد المذكورة، ضمت أكاديميين من جامعة الفرات.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.