• 25 يوليو 2024

أردوغان: الدستور الحالي لا يناسب تركيا الجديدة ولا يمكنه حملها إلى القرن الجديد

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عزمه وضع دستور جديد للبلاد، مشدداً على أن الدستور الحالي “لا يناسب تركيا الجديدة، ولا يمكنه حملها إلى القرن الجديد”.

وفي تصريحات عقب ترؤس اجتماع الحكومة التركية أمس الثلاثاء، قال أردوغان إن “الدستور الحالي الذي يحمل روح الانقلابات والوصاية لا يمكنه أن يحمل تركيا إلى قرنها الجديد”.

وأضاف أنه “رغم كل ما فعلناه وما أدخلناه من تعديلات على هذا الدستور، لم نتمكن من القضاء على روح الوصاية التي حقنها مدبرو الانقلاب فيه”.

وشدد الرئيس التركي على أنه “لا يريد الدستور الجديد لنفسه”، موضحاً أنه “لا نريد هذا لأنفسنا، تركيا بحاجة إلى هذا، وأمتنا بحاجة إلى هذا، تستحق الأجيال المقبلة أن يحكمها دستور مدني ليبرالي”.

يعمل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ومنذ الفترة التي سبقت الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الفائتة في 2023، على وضع دستور جديد للبلاد بدلاً من دستور 1982 الذي وضع عقب انقلاب 12 أيلول، والذي حصل على نسبة 92 بالمئة في الاستفتاء الشعبي آنذاك، وذلك عبر عقد لقاءات مع زعماء الأحزاب السياسية والكتل الحزبية في البرلمان التركي، ودعوة جميع السياسيين إلى مناقشته.

اقرأ أيضا: موصياد تدعو رجال الأعمال الأتراك إلى السوق الأمريكية

اقرأ أيضا: رئيس وزراء رومانيا: تركيا شريك اقتصادي رئيسي لنا


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading