logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

أردوغان: السيارة المحلية TOGG في الأسواق عام 2022

أردوغان: السيارة المحلية TOGG في الأسواق عام 2022
date icon 38
10:57 18.02.2021

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن السيارة المحلية TOGG ستُطرح في الأسواق عام 2022.

جاء ذلك في كلمة ألقاها امس الأربعاء، عقب اجتماع للحكومة التركية في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

​​​​​​​وأفاد أردوغان بأن حكومته ملتزمة بشدة برؤية “حملة التكنولوجيا الوطنية”، مشيرا إلى أن “برنامج الفضاء الوطني” الذي أعلن عنه الأسبوع الفائت، يشكل جزءا من الحملة.

وفي 9 فبراير / شباط الجاري، استعرض الرئيس التركي 10 أهداف لبرنامج الفضاء الوطني، من أبرزها إرسال مركبة للقمر بحلول 2023، وتأسيس ميناء فضائي (موقع لإطلاق واستقبال المركبات الفضائية)، وإنشاء منطقة لتطوير تقنيات الفضاء.

وأوضح أن قدرات تركيا في مجال الفضاء وصلت من خلال الاستثمارات التي قامت الحكومة بها على مدار 18 عاما، إلى مستوى متقدم في التصميم والهندسة، وباتت تمتلك موارد بشرية ناضجة.

وتابع: “نحن من بين البلدان القليلة حول العالم التي يمكنها تطوير وتصنيع واختبار الأقمار الصناعية الخاصة بها، والأهم من ذلك، أننا نمتلك أبناءً وشبابا شغوفين، متطلعين إلى الفضاء، ومصممين على حل المجهول في الكون”.

وأشار إلى أن العمل على مشروع السيارة المحلية جارٍ بالسرعة القصوى، وأن قسما كبيرا من أعمال إنشاء البنية التحتية للمصنع قد انتهت.

وأضاف: “سنضع السيارة المحلية التركية TOGG في خدمة شعبنا في التاريخ المستهدف (2022) مدعمة بالعديد من التقنيات المبتكرة”.

وعلى صعيد متصل، أفاد أردوغان أن الارتفاع القوي في الإنتاج الصناعي أكد مجددا أن تركيا واحدة من الدول النادرة التي تنهي 2020 بنمو اقتصادي إيجابي.

ولفت إلى أن تركيا نجحت في أن تكون الدولة الأكثر زيادة في الإنتاج الصناعي بين دول “مجموعة العشرين”، خلال الربع الأخير من العام 2020.

وأردف: “على الرغم من كل الاضطرابات في سلاسل التوريد، فقد بذل القطاع الإنتاجي لدينا جهدا ليكون قدوة للعالم بأسره في الالتزامات الدولية، ناهيك عن تلبية الطلب المحلي”.

وذكر أن بلاده حققت العام الماضي صادرات بقيمة 169.5 مليار دولار، لتتخطى حصتها من الصادرات العالمية لأول مرة حاجز الـ 1 بالمائة.

وأعرب عن توقعه بأن يكتسب الطلب الأجنبي على المنتجات التركية زخما في الفترة القادمة، مع زيادة معدل التطعيم ضد فيروس كورونا في الأسواق التقليدية لتركيا.

ومن جانب آخر، أشار إلى أن قيود حظر التجول المفروضة في الولايات بسبب وباء كورونا، سيتم رفعها وفقا لأعداد الإصابات والتطعيم إضافة إلى معايير أخرى.

وتابع: “بناء على المعايير التي بيّنتها وزارتنا (الصحة)، سنقسم ولاياتنا إلى 4 مجموعات، ونبدأ اعتبارا من بداية مارس/ آذار القادم بالعودة تدريجيا إلى الحياة الطبيعية”.

ونوه إلى استمرار أعمال التطعيم ضد فيروس كورونا، مؤكدا استهلاك 5 ملايين و700 ألف جرعة لقاح حتى الآن.

​​​​​​​وأوضح أن تركيا من البلدان التي نجحت في التعامل مع أزمة الوباء العالمي.

كما لفت إلى متابعتهم عن كثب أعمال تطوير اللقاح المحلي.

وبيّن أن ثمة خطوات مبشرة سيتم الإفصاح عنها خلال الأيام القادمة بخصوص المقاهي والمطاعم وغيرها من أماكن العمل المغلقة ضمن إطار تدابير مكافحة الوباء.

التعليقات