• 22 فبراير 2024
 أردوغان: تعليم القيم للأطفال أمضى سلاح ضد محاولات طمس هويتهم

أردوغان: تعليم القيم للأطفال أمضى سلاح ضد محاولات طمس هويتهم

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس السبت، أن تعليم الأطفال الذين يعيشون في المجتمعات الغربية قيم حضارتهم وثقافتهم ولغتهم الأم هو أمضى سلاح في وجه محاولات طمس هويتهم.

جاء ذلك في رسالة مصورة بعث بها أردوغان، إلى مؤتمر الاتحاد الديمقراطي الدولي في أوروبا.

وأعرب أردوغان عن أمله أن يكون المؤتمر مفيداً للاتحاد الديمقراطي الدولي وممثليه، وقال: “بهذه المناسبة، أود أن أعرب عن امتناني لكل من أسهم في وصول الاتحاد الديمقراطي الدولي إلى يومنا هذا”.

وقال: “في الوقت الذي تتزايد فيه التهديدات من الإسلاموفوبيا إلى العنصرية الثقافية، ومع زيادة التصعيد في أوروبا، فإن الواجب الأساسي لاتحادنا هو ضمان الدفاع عن حقوق ومصالح الأتراك الأوروبيين حتى النهاية، دون الانحراف عن الديمقراطية والقانون”.

وأشار إلى أن الطريق إلى تحقيق ذلك يكون بالتعاون مع المنظمات غير الحكومية التركية الأخرى، في إطار القانون والنظام، من خلال الاستفادة من أدوات الإعلام الجديدة.

وأكد أردوغان مخاطباً أعضاء المؤتمر: “لا تنسَوا هذا أبداً، إن أعظم سلاح لدينا ضد محاولات طمس الهوية هو تعليم أطفالنا، الذين هم ضمانة مستقبلنا، لغتهم الأم وثقافتهم وقيمهم الحضارية”.

وفي ختام رسالته، أعرب أردوغان عن أمله أن تُتخذ الخطوات اللازمة بشأن هذه القضية، متمنياً أن ينجح المؤتمر في تحقيق أهدافه.

يشار إلى أن اتحاد الديمقراطيين الدوليين هو منظمات مجتمع مدني في أوروبا، يقع مقره الرئيسي بمدينة كولونيا الألمانية، وله فروع في عدد من الدول الأوروبية.

ويهدف المنتدى، حسب الأمم المتحدة، إلى إعلان تدابير جريئة وجديدة لتخفيف الضغوط على البلدان المضيفة، وتعزيز اعتماد اللاجئين على أنفسهم، وإيجاد حلول دائمة لأولئك الذين نزحوا من ديارهم بسبب الحروب والاضطهاد.

اقرأ أيضا: الرئيس التركي: سنكافح الإرهاب حتى تجفيف مستنقعاته بسوريا والعراق

اقرأ أيضا: رائد الفضاء التركي: المستقبل في السماء

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *