• 24 فبراير 2024
 أردوغان يرأس اجتماعا أمنيا رفيعا في إسطنبول

أردوغان يرأس اجتماعا أمنيا رفيعا في إسطنبول

يترأس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، اجتماعا أمنيا رفيع المستوى في إسطنبول بمشاركة وزراء الخارجية والداخلية والدفاع.

وذكر رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون، عبر تدوينة في إكس، أن الرئيس أردوغان يعقد اجتماعا أمنيا في مكتبه بقصر دولمة بهجة بإسطنبول الساعة 14:30 (3+ تغ).


وأضاف أن الاجتماع يشارك فيه، وزراء الخارجية هاكان فيدان، والداخلية علي يرلي قايا، والدفاع يشار غولر.

كما يشارك في الاجتماع، رئيس هيئة الأركان العامة متين غوراق، ورئيس جهاز الاستخبارات إبراهيم قالن.

وفيما لم يذكر ألطون سبب الاجتماع، إلا أنه يأتي بعد استشهاد 9 جنود أتراك في اشتباكات مع إرهابيين شمالي العراق، الجمعة.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان، أمس الجمعة، استشهاد 9 جنود وإصابة 8 آخرين، نتيجة اشتباكات مع إرهابيين لدى محاولتهم التسلل إلى قاعدة تركية في شمال العراق.

وأكد البيان استمرار العمليات في المنطقة ضد الإرهابيين.

ودعا البيان بالرحمة للشهداء، وأعرب عن تعازيه لأسرهم والقوات المسلحة والشعب التركيين.

 

 

الدفاع التركية: تدمير 29 هدفا للإرهابيين

الدفاع التركية: تدمير 29 هدفا للإرهابيين

كما أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان، اليوم السبت، تدمير 29 هدفا إرهابيا شمالي العراق وسوريا في عملية جوية.

وأوضحت الدفاع التركية، أن العملية أسفرت عن تحييد عدد كبير من الإرهابيين كانوا موجودين بالمواقع المستهدفة.

وأوضحت الوزارة في بيانها، إن العملية شنتها القوات التركية بما يتماشى مع حق الدفاع عن النفس وفق المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة.

 

 

واستهدفت الغارات التركية مخابئ وملاجئ ومنشآت نفطية للإرهابيين في مناطق هاركوك وغارا وجبال قنديل شمالي العراق وأهدافا للإرهابيين شمالي سوريا.

وشدّد البيان على أن الجيش التركي سيواصل بكل عزيمة وإصرار جهوده في مكافحة الإرهاب من أجل ضمان أمن البلاد والمواطنين حتى تحييد آخر إرهابي.

وأكد أن القوات التركية اتخذت خلال الغارات كافة التدابير اللازمة لمنع إلحاق الأذى بالمدنيين الأبرياء والعناصر الصديقة والأصول التاريخية والثقافية والبيئة.

 

 

وجاءت العملية بعد إعلان الوزارة استشهاد 9 جنود أتراك خلال اشتباكات مع إرهابيين لدى محاولتهم التسلل إلى قاعدة تركية شمالي العراق، بمنطقة عملية “المخلب ـ القفل”.

و”بي كي كي” (PKK) تنظيم إرهابي ينشط في عدة دول بالمنطقة بينها سوريا والعراق وإيران، وتقوم تركيا بمكافحته ردا على هجمات يشنها ضد مواطنيها وقواتها.

وفي 17 أبريل/ نيسان 2022، أطلقت تركيا عملية “المخلب ـ القفل” ضد معاقل تنظيم “بي كي كي” الإرهابي في مناطق متينا والزاب وأفشين ـ باسيان شمالي العراق.

 

 

وتنفذ تركيا عمليات لمكافحة “بي كي كي” الذي يستهدف قواتها ومواطنيها، وينشط بعدة دول بالمنطقة بينها سوريا والعراق وإيران.

اقرأ أيضا: الرئيس التركي: وثائقنا لها وقع كبير في دعوى الإبادة الجماعية ضد إسرائيل

اقرأ أيضا: تركيا تستقبل 85 جريح من غزة لتلقي العلاج الطبي في أنقرة

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *