logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

أردوغان يعزي والد الشاب السوري “علي”

أردوغان يعزي والد الشاب السوري “علي”
date icon 38
19:26 30.04.2020
Advertisements

قدّم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعازيه للسوري “عدنان حمدان العساني”، بوفاة ابنه، علي
جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه أردوغان مع “عدنان حمدان العساني”، بحسب بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية.
وأعرب أردوغان عن حزنه الشديد إزاء الحادثة الأليمة التي أودت بحياة الشاب السوري، مؤكدا متابعته التحقيقات الجارية في هذا الشأن.
وتابع قائلا: “علي، ابننا أيضا، ولا يساورنكم الشك أبدا بخصوص صون حقوقه ومحاسبة الفاعل”.
بدوره قال العساني إن الشعبين التركي والسوري، تربطهما علاقات أخوة متينة، معربا عن اعتزازه بالحكومة التركية ورئيسها.
وأعرب العساني عن شكره لكافة المسؤولين الأتراك الذين اتصلوا به وقدموا له التعازي في وفاة إبنه.
والثلاثاء الماضي، أعلنت السلطات التركية، توقيف شرطي عن العمل، إثر تسببه بوفاة شاب سوري هرب من نقطة تفتيش.
وذكرت ولاية أضنة (جنوب) في بيان، أن عناصر شرطة من مديرية أمن منطقة “سيهان”، أقاموا نقطة تفتيش في حي “سوجو زاده”.
وأشار البيان أن شابًا سوريًا أصيب، إثر إطلاق نار تحذيري بعد هروبه وعدم امتثاله لطلب التوقف من قبل الشرطة، وتوفي لاحقا في المستشفى.
فيما علق سوريون على اتصال الرئيس أردوغان بعائلة الشاب السوري علي العساني
فقال أحمد إبراهيم وهو لاجئ سوري مقيم في مدينة أضنة أن ما فعله الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالاتصال بعائلة الشاب السوري علي العساني لتعزيتهم والعمل على تعويضهم بشيء مما خسـروه والذي لا يمكن تعويضه طبعاً وهو وفـاة ابنهم علي، حيث عرض عليهم الجنسية التركية ووعود بوظائف، فان ذلك لا يفعله زعيم آخر، إلا أن أردوغان الإنسان المؤمن أحب أن يعوض خسارتهم بما يمكنه عليه ولذلك أقدم على تقديم عرض الجنسية التركية لهم كنوع من التعويض الذي يستطيعه.
من جهته قال المهندس السوري ياسر عيسى والمقيم في مدينة غازي عنتاب اين يوجد رئيس بالعالم يعزي احد اللاجئين وتابع عيسى في تعليق له على تويتر أن ما قام به اردوغان ترفع له القبعات احتراما، وانا متاكد ان العدالة ستاخذ مجراها والأتراك طيبين فالسوريون يعيشون بسلام في تركيا.

Advertisements

Advertisements
Advertisements
التعليقات