• 17 يونيو 2024

أسباب الزلازل في تركيا وكيف تحدث؟

تركيا.. زلزالان يضربان كهرمان مرعش وأديامان

إعداد: محمود غانم – مرحبا تركيا – تعتبر الزلازل من أقوى الكوارث الطبيعية التي يمكن أن تسبب دمارًا واسعًا وخسائر في الأرواح، وتقع تركيا في منطقة شديدة النشاط الزلزالي، وتتعرض للعديد من الزلازل كل عام، وتقع تركيا عند تقاطع ثلاث صفائح تكتونية، وهي الصفائح الأفريقية والعربية والأوراسية، مما يجعلها واحدة من أكثر المناطق نشاطًا زلزاليًا في العالم، وفي هذا المقال سنناقش أسباب الزلازل في تركيا وكيف تحدث، والتدابير التي تم اتخاذها للحد من تأثير هذه الأحداث.

أسباب الزلازل في تركيا وكيف تحدث؟

تحدث الزلازل بسبب حركة الصفائح التكتونية التي تشكل قشرة الأرض عندما يطحن صفيحتان ضد بعضهما البعض، يتراكم الضغط ويتحرر في النهاية على شكل زلزال، في تركيا، تقع الدولة على حدود الصفائح التكتونية الأفريقية والأوراسية، مما يخلق منطقة زلزالية نشطة للغاية بالإضافة إلى ذلك، هناك العديد من خطوط الصدع الرئيسية التي تمر عبر البلاد، مثل صدع شمال الأناضول، وهو المسؤول عن العديد من الزلازل المدمرة في الماضي.

أسباب الزلازل في تركيا وكيف تحدث؟
أسباب الزلازل في تركيا وكيف تحدث؟

وتحدث الزلازل بسبب إطلاق الطاقة المخزنة في القشرة الأرضية، تتكون القشرة الأرضية من صفائح تتحرك وتتفاعل مع بعضها البعض، مما يتسبب في تراكم الاحتكاك والتوتر عندما يصبح هذا التوتر شديدًا جدًا، يتم إطلاقه كزلزال.

في تركيا، تصطدم الصفيحة العربية والصفيحة الأوراسية بمحاذاة منطقة صدع شمال الأناضول هو خطأ انزلاق جانبي يمين ، مما يعني أن الصفائح تتحرك في اتجاهين متعاكسين، ونتج عن الحركة على طول هذا الصدع سلسلة من الزلازل المدمرة في تركيا على مر السنين.

عامل آخر يساهم في تواتر الزلازل في تركيا هو الجيولوجيا، تقع البلاد على قمة العديد من الصدوع الجيولوجية وهي موطن للعديد من البراكين النشطة، مثل جبل أرارات الذي يقع في شرق تركيا، ويمكن أن يتسبب هذا النشاط الجيولوجي في حدوث الزلازل، فضلاً عن الأحداث الجيولوجية الأخرى مثل الانفجارات البركانية والانهيارات الأرضية.

 الزلازل في تركيا
الزلازل في تركيا

وقع أحد أكثر الزلازل تدميراً في التاريخ التركي في أغسطس 1999 في مدينة إزميت الواقعة على بعد حوالي 100 كيلومتر جنوب شرق اسطنبول، تسبب الزلزال بقوة 7.4 درجة في أضرار جسيمة للمدينة، وأسفر عن مقتل أكثر من 17000 شخص،  كان الزلزال قوياً لدرجة أنه تسبب في ارتفاع الأرض وسقوطها، مما تسبب في حدوث تسونامي في بحر مرمرة.

اقرا ايضاً: أكبر الزلازل التي ضربت تركيا منذ عام 1939

وقع زلزال آخر في تركيا في أكتوبر 2011 في محافظة فان تسبب الزلزال الذي بلغت قوته 7.2 درجة في أضرار واسعة النطاق بالمنطقة وأسفر عن مقتل أكثر من 600 شخص، كان الزلزال قوياً لدرجة أنه تسبب في ارتفاع الأرض ، مما أدى إلى إنشاء جزيرة جديدة في بحيرة فان.

ازدادت وتيرة وشدة الزلازل في تركيا في السنوات الأخيرة، مما أدى إلى زيادة المخاوف بشأن قدرة البلاد على تحمل الزلازل في المستقبل، اتخذت الحكومة التركية خطوات لتحسين استعداد البلاد للزلازل، بما في ذلك تحديث قوانين البناء وإنشاء أنظمة الإنذار المبكر.

تأثير الزلازل في تركيا

تركيا ليست غريبة عن القوة المدمرة للزلازل على مدى القرن الماضي ، شهدت البلاد العديد من الزلازل المدمرة، مما تسبب في دمار واسع النطاق  وخسائر في الأرواح، وتشريد السكان. كان آخر زلزال كبير في عام 2011، عندما ضرب زلزال بقوة 7.2 درجة شرق تركيا، مما أسفر عن مقتل أكثر من 500 شخص وتشريد الآلاف  تسبب الزلزال في أضرار واسعة النطاق في المباني والطرق والبنية التحتية ، وعطل حياة الكثير من الناس.

الإجراءات المتخذة للحد من تأثير الزلازل في تركيا

استجابة للزلازل المتكررة، اتخذت الحكومة التركية عدة إجراءات للحد من تأثير هذه الأحداث. كان من أهم الإجراءات تطبيق قوانين البناء الصارمة، والتي تتطلب إنشاءات جديدة للوفاء بالمعايير الصارمة لمقاومة الزلازل، بالإضافة إلى ذلك، تم تحديث العديد من المباني الحالية لتحسين قدرتها على مقاومة الزلازل.

ومن التدابير المهمة الأخرى تطوير أنظمة الإنذار المبكر، التي تستخدم أجهزة قياس الزلازل وغيرها من الأدوات للكشف عن الزلازل وتوفير الإنذار السريع للجمهور. كانت هذه الأنظمة مفيدة في إنقاذ الأرواح وتقليل تأثير الزلازل.

اقرا ايضاً: زلزال تركيا.. لماذا كان مدمرا إلى درجة كبيرة

الزلازل ظاهرة طبيعية تؤثر على تركيا منذ آلاف السنين. على الرغم من الجهود التي تبذلها الحكومة للحد من تأثيرها ، إلا أن الزلازل تظل مصدر قلق كبير للبلاد وشعبها، ومع ذلك، من خلال الاستمرار في الاستثمار في قوانين البناء المقاومة للزلازل وأنظمة الإنذار المبكر وغيرها من التدابير، يمكن لتركيا أن تأمل في الحد من تأثير هذه الأحداث القوية وحماية مواطنيها في المستقبل.

صور مؤلمة لهاتاي بعد كارثة الزلزال
صور مؤلمة لهاتاي بعد كارثة الزلزال

ختاماً الزلازل في تركيا هي نتيجة اصطدام الصفائح التكتونية على طول منطقة صدع شمال الأناضول، ويمكن أن تكون الزلازل مدمرة للغاية وقد أدت إلى خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات في البلاد، اتخذت الحكومة التركية خطوات لتحسين استعداد البلاد للزلزال، ولكن من المهم للأفراد أيضًا أن يكونوا مستعدين ومعرفة ما يجب القيام به في حالة حدوث زلزال، وهذا يشمل معرفة كيفية الإخلاء بأمان، وتوفير إمدادات الطوارئ في متناول اليد، والوعي بعلامات حدوث زلزال وشيك.

اقرا ايضاً: الزلازل في تركيا.. نظرة عامة وكيف تحدث

 


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فريق التحرير

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading