“أسكي شهير” التركية تصدّر زخارف أحواض السمك إلى بلدان العالم

 “أسكي شهير” التركية تصدّر زخارف أحواض السمك إلى بلدان العالم
إعلان

تصدّر ولاية “أسكي شهير” التركية، الديكورات والزخارف المستخدمة في تزيين الأحواض الكبيرة للأسماك، إلى بلدان عدة حول العالم، فضلا عن تصديرها إلى الولايات الأخرى في البلاد.

البداية كانت عام 2012، حيث تأسست شركة سفاري للمنتجات الكيماوية والخدمات الفنية، والتي انطلقت في أعمالها بتزيين وتصميم إحدى حدائق الحيوانات في “أسكي شهير” الواقعة وسط تركيا.

Ad.

ويتكوّن فريق الشركة التركية من 24 شخصا تختلف تخصصاتهم بين الرسم، والنحت، وفن السيراميك، حيث يصممون ويصنعون زخارف وديكورات خاصة بأحواض الأسماك الكبيرة.

Ad

ويتكوّن العمل الواحد من عدة مراحل تبدأ بتحديد تصميم الديكورات والزخارف المطلوبة، ورسمها من قبل الرسامين لدى الشركة، ومن ثم نحته قبل انتقاله إلى الفريق المختص بتغطيته بالسيراميك.

لاحقا تُوضع قطع الديكور والزخارف في قوالب خاصة، وبعد إخراجها من القوالب تُغلّف بمادة البوليستر لتصبح فيما بعد منسجمة مع الكائنات والأجسام الموجودة في البحار والمحيطات.

ويتم إنجاز هذه المراحل من قبل العاملين في الشركة يدويا بشكل كامل، حيث يوجد نماذج لـ 350 نوع مختلف من الديكورات والزخارف التي تزيّن أحواض الأسماك في بلدان مختلفة حول العالم.

وفي حديثه للأناضول، قال جان أرصوي مدير شركة سفاري للمنتجات الكيماوية والخدمات الفنية في الولاية، إنهم يواصلون منذ عام 2012 تصنيع وبيع ديكورات وزخارف أحواض الأسماك الكبيرة، إضافة إلى إنتاج الملح المستخدم في هذه الأحواض.

وأضاف أنه باستطاعتهم تصنيع نماذج جميع الأحياء والأشكال الموجودة تحت المياه في البحار والمحيطات.

Ad

وأشار إلى وجود 350 نموذجا مختلفا لديهم من الإسفنج والمرجان، حيث يقومون بتصنيعها وفق المعايير العالمية، وبناء على الطلب.

وحول فريق العمل لديهم، قال “أرصوي” إن أغلبهم من خريجي فرع الفنون الجميلة، وفي تخصصات مختلفة.

وفيما يخص مراحل تصنيع الديكورات والزخارف، قال مدير الشركة التركية: “في البداية يقوم النحّاتون بتصميم نماذج القطع المطلوبة من الطين، ليضعها فنانو السيراميك في قوالب خاصة، ومن ثم يغلفوها بمواد تناسب البيئة تحت المياه”.

وشدد على أن المواد المستخدمة في صناعة ديكورات الأحواض، خاضعة للاختبارات والمراقبة، لذا فهي لا تسبب الضرر للكائنات الحية الموجودة فيها.

وأفاد “أرصوي” أن العديد من أحواض الأسماك في كل من ولايات إسطنبول، وأنقرة، وإزمير، وأنطاليا، وديار بكر، ومرسين والعثمانية التركية، تتزيّن بالديكورات التي تصنّعها شركتهم.

ولفت أن أغلب منتجاتهم يتم تصديرها إلى خارج تركيا.

أما فيما يخص البلدان الأجنبية التي تستورد منتجاتهم، قال مدير الشركة التركية، إنهم يصدّرون منتجاتهم إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وإيران، وتركمانستان، وأوزبكستان وإندونيسيا.

وأضاف أنهم قاموا بتصنيع نموذج لطائرة وغواصة بأبعاد حقيقية لصالح مشروع أكبر حوض للأسماك في منطقة الشرق الأوسط، موجود في الإمارات العربية المتحدة، فضلا عن تحضيرهم 5 آلاف قطعة مرجانية للمشروع نفسه.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.