أكبر لوحة فسيفساء في العالم على أرض فلسطين

 أكبر لوحة فسيفساء في العالم على أرض فلسطين

أكبر لوحة فسيفساء في العالم – قصر هشام بن عبد الملك في فلسطين

تستعد وزارة السياحة الفلسطينية، لافتتاح أكبر لوحة فسيفساء في العالم، على الأراضي الفلسطينية في مدينة أريحا، شرقي الضفة الغربية، وتمتد أكبر لوحة فسيفساء في العالم على مساحة 827 متر مربع، وتقع في قصر الخليفة الأموي هشام بن عبد الملك.

واستغرق العمل الذي يجري وضع اللمسات النهائية عليه الآن؛ أربع سنوات ونصف من العمل، استطاعت خلالها وزارة السياحة وبتمويل بلغ 12 مليون دولار من الوكالة اليابانية للتعاون الدولي “جايكا”؛ بناء سقف على مساحة تقدر بحوالي 2500 متر مربع، بعد أن تهدم السقف الأصلي بفعل زلزال ضرب المكان عام 749م.

أكبر لوحة فسيفساء في العالم

ويقول إياد حمدان، مدير مكتب وزارة السياحة في مدينة أريحا، إن اللوحة تعد واحدة من أكبر لوحات الفسيفساء في الشرق الأوسط وفي العالم، مضيفاً أن اللوحة تعد “كنز تاريخي أثري”.

وأوضح أن اللوحة تتشكل من 38 سجادة فسيفسائية متصلة، ذات غنى بالتفاصيل الهندسية والنباتية والحيوانية، تم صياغتها ورسمها باحترافية، واستخدم في رسمها 21 لون من الحجارة الملونة.

وكان اكتشاف اللوحة قد حصل في مطلع ثلاثينات القرن الماضي، واحتفظ بها تحت الرمال طوال السنوات الماضية، خشية عوامل الطقس، وتم الكشف عنها لبعض الوقت في عام 2010 قبل أن يعاد طمرها ثانية.

Adv

وتوقّع حمدان أن يُشكّل المشروع قفزة نوعية في عدد السياح والزوار لفلسطين وأريحا خاصة بالتزامن مع افتتاح أكبر لوحة فسيفساء في العالم.

والجدير بالذكر أن قصر هشام بن عبد الملك بني في عام 743 ميلادي كمقر شتوي في نهاية فترة حكم الخليفة الأموي، ويقع القصر على بعد 2 كيلومتر شمال مدينة أريحا، التي تعد أخفض منطقة على سطح الأرض (258 متر تحت مستوى سطح البحر)، ما يجعل منطقة أريحا والأغوار الفلسطينية معتدلة الحرارة في الشتاء.​

اقرأ أيضاً: روائع من التاريخ العثماني 14 .. عندما بكت ازمير دماً

وتعرض مركز مدينة أريحا في عام 749م لزلزال ضرب منطقة فلسطين، ما أدى إلى تدمير أجزاء كبيرة من القصر، بينها سقف الحمام الذي توجد به لوحة الفسيفساء.

وكانت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة “إيسيسكو” (ICESCO)، قد أدرجت في تموز / يوليو الماضي؛ قصر هشام على قائمة التراث الإسلامي الخاصة بها.

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.