• 21 فبراير 2024
 ألطون: قرار العدل الدولية قد يوقظ الغرب بشأن جرائم إسرائيل

ألطون: قرار العدل الدولية قد يوقظ الغرب بشأن جرائم إسرائيل

قال فخر الدين ألطون رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية في بيان، اليوم السبت، إن قرار التدابير المؤقتة الصادر عن محكمة العدل الدولية لديه القدرة على إيقاظ الحكومات الغربية بشأن الجرائم الإسرائيلية في حق الفلسطينيين.

وأكد ألطون في البيان، أن القرار يعد خطوة مهمة نحو تحميل إسرائيل مسؤولية جرائم الحرب التي ارتكبتها في حق الفلسطينيين.

وشدد ألطون على أن القرار يعد استثناء في غاية الأهمية للفشل والمعايير المزدوجة لعدد من الحكومات الغربية التي تلتزم الصمت وتكاد تكون متواطئة في محاولات التطهير العرقي التي تمارسها إسرائيل.

ورحب ألطون بالقرار، معربا عن أمله أن يسهم في محاسبة إسرائيل على جرائمها وتحقيق العدالة لآلاف المدنيين الفلسطينيين.

وأشار إلى استمرار تركيا في دعم كافة الجهود الرامية لمعاقبة مرتكبي الجرائم، وأن القرار ليس شكليا إنما هو ملزم للدول الموقعة (على اتفاقية منع ومعاقبة جريمة الإبادة الجماعية).

وأعرب ألطون عن أمله أن يكون هذا القرار بمثابة رادع للعدوان الإسرائيلي وسياسات الإبادة الجماعية والسلب التي تنتهجها ضد الفلسطينيين.

وأضاف: “تركيا ستواصل العمل بشكل مكثف لضمان وقف دائم لإطلاق النار في أقرب وقت بتوجيه وقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان”.

الرئيس التركي يرحب بقرار العدل الدولية المؤقت في حق إسرائيل

ورحب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، بالقرار القضائي المؤقت لمحكمة العدل الدولية بشأن الهجمات غير الإنسانية الإسرائيلية على غزة، واصفا إياه بالقرار القيم.

جاء ذلك في تدوينة نشرها الرئيس التركي عبر حسابه في منصة إكس، تعقيبا على أمر محكمة العدل الدولية لإسرائيل باتخاذ تدابير منع وقوع أعمال إبادة جماعية بحق الفلسطينيين.

محكمة العدل الدولية تطالب إسرائيل باتخاذ كافة الإجراءات لمنع “الإبادة الجماعية” في غزة

وأعرب أردوغان عن أمله أن يسفر قرار محكمة العدل الدولية عن إنهاء الهجمات الإسرائيلية على غزة.

وأكد أن تركيا ستواصل متابعة المسار القضائي لضمان ألا تمر جرائم الحرب المرتكبة ضد المدنيين الفلسطينيين الأبرياء دون عقاب.

وقال الرئيس التركي: “تركيا ستواصل العمل بكل قوتها لإرساء وقف لإطلاق النار وضمان الطريق إلى السلام الدائم والوقوف إلى جانب الأشقاء الفلسطينيين”.

وأمس الجمعة، أمرت محكمة العدل الدولية إسرائيل باتخاذ تدابير منع وقوع أعمال إبادة جماعية بحق الفلسطينيين، وتحسين الوضع الإنساني في قطاع غزة، لكن القرار لم يتضمن نص “وقف إطلاق النار”.

ورد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على قرار المحكمة بالقول إن تل أبيب “ستواصل الحرب” على غزة، مضيفا أن المحكمة “لم تطلب من إسرائيل وقف إطلاق النار”.

وعقدت محكمة العدل الدولية في لاهاي بتاريخ 11 و12 يناير/ كانون الثاني الجاري، جلستي استماع علنيتين، في إطار بدء النظر بالدعوى التي رفعتها جنوب إفريقيا ضد إسرائيل بتهمة ارتكاب “جرائم إبادة جماعية” بحق الفلسطينيين في غزة

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر حربا مدمرة على غزة، خلفت حتى السبت “26 ألفا و257 شهيدا، و64 ألفا و797 مصابا، معظمهم أطفال ونساء”، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في “دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب الأمم المتحدة.

اقرأ أيضا: الرئيس التركي يرحب بقرار العدل الدولية المؤقت في حق إسرائيل

اقرأ أيضا: نائب الرئيس التركي: سنتابع محاكمة إسرائيل حتى النهاية

محرر مرحبا تركيا

1 Comment

  • Hi i think that i saw you visited my web site thus i came to Return the favore Im attempting to find things to enhance my siteI suppose its ok to use a few of your ideas

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *