• 14 أبريل 2024
 ألطون يدين هجوم إسرائيل على المطبخ العالمي بغزة

ألطون يدين هجوم إسرائيل على المطبخ العالمي بغزة

أدان رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون، الهجوم الإسرائيلي على قافلة لمنظمة “المطبخ المركزي العالمي” وسط قطاع غزة، والذي أسفر عن مقتل 7 موظفين أجانب كانوا يشرفون على تقديم مساعدات إنسانية.

وفي منشور على منصة “إكس” الثلاثاء، أفاد ألطون بأن إسرائيل “تواصل أعمال الإبادة الجماعية وانتهاكات القانون الدولي في حين يتقاعس المجتمع الدولي عن حماية الفلسطينيين الأبرياء”.

وقدم رئيس الدائرة التعازي لعائلات موظفي الإغاثة الأجانب الذين قتلوا جراء استهداف الجيش الإسرائيلي لقافلتهم، واصفا الهجوم بأنه “وحشي”.

وقال: “يجب وضع حد لانتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان التي تترك أثرا عميقا في ذاكرة المجتمع الدولي، وأن تتحمل إسرائيل مسؤولية جرائم الحرب التي ارتكبتها”.

وأشار ألطون إلى أنّ الغذاء بات يستخدم سلاحا في غزة، وأنّ إيصال المساعدات الإنسانية بات أمرا في غاية الأهمية لمنع المجاعة التي تلوح في الأفق.

وختم ألطون بالقول: “سنتذكر دائمًا جهود العاملين في المجال الإنساني الذين يمثلون قوة الضمير الإنساني في مواجهة وحشية إسرائيل في غزة”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت منظمة “المطبخ المركزي العالمي” تعليق عملياتها لنقل المساعدات الإنسانية في غزة، معربة عن شعورها “بالصدمة” لمقتل 7 من أعضاء فريقها في غارة للجيش الإسرائيلي على غزة.

وأوضحت المنظمة أنه “رغم التنسيق مع الجيش الإسرائيلي فقد تعرضت القافلة للقصف أثناء مغادرتها مستودع دير البلح (وسط القطاع)”.

وقالت إن قتلاها السبعة بالقصف الإسرائيلي بغزة “هم من أستراليا وبولندا وبريطانيا وجنسيات مزدوجة أمريكية وكندية وفلسطينية”.

من جانبه، زعم الجيش الإسرائيلي في بيان، الثلاثاء، أنه فتح تحقيقا “معمقا في الحادث من خلال أعلى الرتب في الجيش لفهم جميع ملابساته”.

ومنذ مساء الاثنين، تتوالى الإدانات العربية والدولية لاستهداف عاملي إغاثة دوليين أثناء محاولتهم التخفيف من آثار حرب التجويع التي تمارسها إسرائيل على غزة إلى جانب التدمير الكارثي الذي ألحقته بالقطاع على مدى نحو 7 أشهر.

وتشن إسرائيل منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول حربا مدمرة على قطاع غزة بدعم أمريكي، خلفت عشرات آلاف الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا، ما أدى لمثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة “الإبادة الجماعية”.

اقرأ أيضا: ريم مهجة قلبنا.. وقف الديانة التركي يخلد ضحايا الأطفال بغزة

اقرأ أيضا: صحة غزة: ارتفاع حصيلة الشهداء إلى 32 ألفا و845 منذ 7 أكتوبر

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *