• 21 أبريل 2024

الأمم المتحدة تحذر من تعرض السوريين العائدين إلى بلدهم لانتهاكات

حذرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان من تعرض العديد من السوريين الفارين من الحرب إلى انتهاكات حقوق إنسان لدى عودتهم إلى بلدهم.

وأكد تقرير نشرته المفوضية على موقعها الالكتروني، الأربعاء، أن السوريين العائدين إلى بلدهم، يتعرضون لحالات مختلفة من الاعتقال التعسفي لفترات طويلة والتعذيب والمعاملة السيئة والعنف الجنسي والخطف.

وأشارت إلى أن معظم تلك الانتهاكات ترتكب من قبل السلطات الحكومية التابعة للنظام.

ونقل التقرير عن المفوض السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك أن الظروف التي عاشها السوريون الذين عادوا إلى بلدهم وخاصة النساء مقلقة.

وشدد على ضرورة عدم تعرض السوريين العائدين إلى بلادهم للتمييز أو إخضاعهم لأي عنف أو سوء معاملة.

وأكد أهمية تلقي السوريين العائدين لمعاملة وفق القانون الدولي، مشيرًا إلى أهمية أن تكون عودة السوريين إلى بلدهم بشكل طوعي وآمن.

اقرأ أيضا: ممثل تركيا بالأمم المتحدة: مستوى المجاعة في غزة ينذر بالخطر

اقرأ أيضا: الخارجية التركية: الهجمات على رفح جريمة يجب وقفها بأقرب وقت

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *