• 28 يونيو 2022
 “الجزيرة” تقرر إحالة ملف اغتيال “شيرين أبو عاقلة” الى محكمة الجنايات الدولية

شيرين أبوعاقلة

“الجزيرة” تقرر إحالة ملف اغتيال “شيرين أبو عاقلة” الى محكمة الجنايات الدولية

نشرت شبكة “الجزيرة” القطرية للأخبار بياناً على منصتها الإلكترونية، أعنت فيه عن قرارها بإحالة ملف جريمة اغتيال الزميلة مراسلتها في فلسطين “شيرين أبو عاقلة” إلى المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية.

وقالت “الجزيرة” في البيان :” شكلنا تحالفا قانونيا دوليا يضم فريقنا القانوني وخبراء دوليين لإعداد ملف كامل لتقديمه للمدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية”.

وأوضحت أن : ” الملف القانوني الذي ستتم احالته إلى محكمة الجنايات الدولية، سيتضمن القصف الإسرائيلي لمكتب الجزيرة في غزة وتدميره في مايو/ أيار 2021 خلال المواجهة الأخيرة مع الفصائل الفلسطينية في القطاع”.

وأكدت على : ” تفعيل كل المسارات الممكنة لتقديم المسؤولين عن الاغتيال إلى منصات العدالة الدولية وأخذ جزائهم القانوني”.

وجدد مبعوث الأمم المتحدة لدى الشرق الأوسط “تور وينسلاند” خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي ، أمس الخميس، بشأن ملابسات مقتل “أبو عاقلة”، المطالبة بفتح تحقيق مستقل وشفاف.

وخلال الجلسة، طالب مندوبو فرنسا وبريطانيا والنرويج وأيرلندا والإمارات والصين إضافة إلى كينيا والغابون بفتح تحقيق “شفاف ومستقل” في مقتل أبو عاقلة.

اقرأ أيضا: الولايات المتحدة ترصد 9 حالات إصابة ب”جدري القرود”

شيرين أبو عاقلة” هي صحفيّة فلسطينيّة كانت تعملُ لدى قناة الجزيرة، وقد اغتيلت في صباح الحادي عشر من أيار/مايو2022 على يدِ قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء تغطيتها لاقتحامهِ مخيم جنين، أُصيبت “أبو عاقلة” برصاصة مباشِرة في رأسها، ونُقِلَت إلى مستشفى ابن سينا التخصّصي حيث أُعلن عن وفاتها.

ونشرت قناة “الجزيرة” فيديو يُظهر لحظة ما بعد إصابة “شيرين”، حيثُ ظهرت ملقيّةً على الأرض وسطَ سماع أصوات إطلاق النيران من قِبل جنود قوات الاحتلال الإسرائيلي على مقربةٍ من زميلتها الصحفيّة “شذا حنايشة”.

وأدانت العديد من الدول والمنظمات مقتل الصحفية الفلسطينية “شيرين أبو عاقلة” (51 عاما)، وتصاعدت مطالبات تركية وعربية ودولية بتحقيق شامل وسريع، فيما شهدت مدن عربية عديدة احتجاجات شعبية نددت بممارسات إسرائيل بحق الفلسطينيين.

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.