• 20 يونيو 2024

الصومال.. سفينة عسكرية تركية تصل ميناء مقديشو

وصلت سفينة عسكرية تركية إلى ميناء عاصمة الصومال مقديشو، في إطار اتفاقية التعاون الدفاعي الأخيرة الموقعة بين البلدين.

وحضر حفل استقبال السفينة التابعة لوزارة الدفاع التركية كل من الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود والسفير التركي لدى مقديشو ألبير أكتاش وعدد من الوزراء الصوماليين، بحسب الأناضول.

وقال الرئيس الصومالي في كلمة خلال الحفل، إن الحكومة التركية الشقيقة قدمت الدعم للصومال مرات عديدة، مشيرا إلى أن تركيا دولة صديقة وشقيقة يمكن الاعتماد عليها.

وأضاف أن اتفاقية التعاون العسكري مع تركيا مهمة من أجل حماية الصومال ووحدة أراضيه.

وأعرب الرئيس الصومال عن شكره للرئيس رجب طيب أردوغان، لافتا أنه بفضل الاتفاق ستصبح الصومال أقوى وقادرة على حماية بحارها بنفسها.

بدوره، قال وزير الدفاع الصومالي عبد القادر محمد نور، إن الاتفاق يتضمن أجزاء مختلفة بعضها عسكري والآخر اقتصادي، بحسب الأناضول.

وأضاف أن “العمل على الاتفاقية يسير بشكل جيد وأن هذه السفينة جزء من الاتفاق العسكري، ومن المقرر تنفيذ أجزاء أخرى”.

أما السفير التركي، أشار إلى أن الاتفاقية الموقعة بين البلدين هي مؤشر على العلاقات القوية بين البلدين الشقيقين.

وأكد أكتاش أن تركيا ستواصل دعمها بكل حزم في حماية سيادة الصومال وسلامة أراضيه.

وأضاف: “أمن الصومال هو أمن تركيا. لم نفكر أبدا في أن استقرار الصومال منفصل عن استقرار تركيا”.

ووقع البلدان في العاصمة أنقرة يوم 8 فبراير/ شباط الجاري، اتفاقية إطارية للتعاون الدفاعي والاقتصادي، خلال زيارة لوزير الدفاع الصومالي عبدالقادر محمد نور إلى تركيا ولقاء نظيره التركي يشار غولر.

ويتمتع الصومال بعلاقات جيدة مع تركيا في كافة المجالات الاقتصادية والتجارية والسياسية والإنسانية والأمنية منذ إعادة تأسيس العلاقات بين البلدين في عام 2011.​​​​​​​

وتخوض الحكومة الصومالية منذ سنوات حربا ضد حركة الشباب، التي أُسست مطلع 2004، وتتبع فكريا لتنظيم “القاعدة” وتبنت عمليات إرهابية عديدة أودت بحياة مئات الأشخاص.

اقرأ أيضا: تركيا وأمريكا تستأنفان مشاوراتهما حول مكافحة الإرهاب

اقرأ أيضا: تركيا في المرتبة 22 عالمياً من حيث الإنفاق العسكري


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading