logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

الصيام في زمن كورونا.. ضرورة للإهتمام بالتغذية الصحية

الصيام في زمن كورونا.. ضرورة للإهتمام بالتغذية الصحية
date icon 38
19:34 30.04.2020
مشرف
مرحبا تركيا

قال البروفيسور د/ فاروق يورولماز رئيس قسم الصحة العامة بكلية الطب جامعة تراقيا إنه يجب الاهتمام بتناول الخضروات واللحوم من أجل أداء فريضة الصيام في شهر رمضان بطريقة صحية في ظل انتشار وباء كوفيد-19، وشدد على ضرورة تجنب الزحام على مائدة الإفطار للحد من احتمال انتشار العدوى.
و شدد البروفيسور يورولماز على ضرورة الاهتمام بالتغذية الصحية والنوم الكافي، والتمارين الرياضية، وممارسة الأنشطة المختلفة خلال أوقات الفراغ.
وأوضح يورولماز أنه يجب أداء عبادة الصيام بشكل لا يضر الصحة وأن شهر رمضان يختلف هذا العام عن الأعوام السابقة بسبب تفشي وباء كورونا.
وأضاف أنه يجب على من يعانون من أمراض مزمنة ومن لا يمكنهم الصيام إتباع توجيهات الأطباء بكل دقة وعدم الإصرار على الصيام رغم تحذيرات الأطباء.
وتابع ” على من أصيب بالفيروس، أو من يعاني من أعراض مشابهه لأعراض كورونا، والمصابين بأمراض تنفسية أو أمراض مزمنة، أو من يتناولون أدوية بصورة منتظمة، وأصحاب المناعة الضعيفة، والحوامل والمرضعات ألا يصوموا في رمضان ما لم يسمح لهم الأطباء بالصيام.
وأكد على أن من يتناولون أدوية محددة أن يحافظوا على تناولها حسب الطريقة التي حددها أطباءهم وفي أوقاتها المحددة”.
– خطر نقص المياه والمعادن بالجسم
وحول الأمور التي يجب على الأشخاص الأصحاء الراغبين في الصيام مراعاتها قال البروفيسور يورولماز إنه يجب الامتناع عن ارتياد المخابز ومتاجر الأغذية في أوقات الذروة خاصة في اللحظات التي تسبق الإفطار مباشرة.
وزاد أنه يفضل شراء الخضروات والفواكه الطازجة والحليب اليومي والأغذية الطبيعية غير المعلبة.
وشدد على ضرورة ابتعاد الأطفال عن الأطعمة الجاهزة والأطعمة عديمة القيمة غذئياً.
وحذر يورولماز من خطورة نقص الماء والمعادن في الجسم بسبب ارتفاع درجات الحرارة أو ظروف العمل.
وأوصى بتناول كميات كافية من المياه والأطعمة التي تحتوي على قدر كبير من الماء على وجبتي الإفطار والسحور، وتجنب التواجد في الأماكن الحارة، وتجنب التمارين الرياضية التي يمكن أن تؤدي إلى فقدان الجسم للماء.
– ماذا يجب أن نأكل وكيف؟
ومما وضحه يورولماز أن تناول الطعام بطريقة سريعة وبكميات كبيرة خلال الإفطار، يشكل ضررا على الصحة.
وكرر على ضرورة تناول الطعام ببطء ومضغه جيدا، والاهتمام بتناول اللحوم والخضروات بشكل متوازن على الإفطار والبدء باحتساء الشوربة، وتجنب تناول الأطعمة الدسمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الملح، والمعجنات.
ومما واصل التحذير منه، المخبوزات التي تحتوي على كميات كبيرة من السكريات، والمشروبات الغازية، والأغذية المصنعة.
كما أوصى بتناول السلطة والمياه أو العيران أو العصائر الطازجة مع الطعام، ويفضل تناول الفاكهة أو الحلوى المُعدة من الألبان بعد تناول الطعام بدلا من الحلويات ذات الدسم العالي، مرتفعة السعرات الحرارية.
وأضاف يورولماز أن الاستمرار في تناول الطعام بعد الإفطار وحتى النوم، وتناول الأطعمة عديمة القيمة الغذائية، والإفراط في تناول الشاي والقهوة يشكل عبئا إضافيا على الجهاز الهضمي كما يصعب من النوم الجيد.
وأوضح أن تناول الطعام أو الشراب عقب الإفطار وحتى النوم لا يغني عن وجبة السحور لأنه لا يوجد أي طعام يمكنه تلبية احتياجات الجسم لفترات تصل إلى 20 ساعة.
وشدد يورولماز على أهمية الاستيقاظ لتناول وجبة السحور والحرص على تناول اللحوم والبيض والبقوليات التي تحتوي على البروتين والتي يمكنها إمداد الجسم بالطاقة اللازمة طوال فترة الصيام.
وأكد على ضرورة شرب نحو لترين ونصف من الماء والسوائل خلال الفترة الممتدة من الإفطار إلى السحور ولا تقل الكمية عن لترين من السوائل.
-المسافة الاجتماعية وقواعد النظافة
ولفت يورولماز إلى أهمية تطبيق كل الإجراءات والتدابير المتخذة في إطار مكافحة وباء كورونا خلال شهر رمضان والاهتمام بتطبيق قواعد النظافة والمحافظة على مسافة التباعد الاجتماعي.
وأكد على ضرورة غسل اليدين لمدة عشرين ثانية بالماء والصابون عند القدوم إلى المنزل وقبل تناول الطعام، والمحافظة على وجود مسافة كافية بين أفراد الأسرة أثناء الجلوس على طاولة الطعام، وتجنب الزيارات ودعوات الإفطار.
كما أوصى بتأدية الصلاة في المنزل وعدم التجمع مع الجيران والأصدقاء لأداء الصلاة.
وحذر يورولماز من الإفراط في التدخين عقب الإفطار لأنه يجعل الرئة أقل مقاومة وأكثر عرضة للإصابة بالفيروس.
ولفت إلى أن التدخين لا يضر الشخص المدخن فقط بل كل من حوله مضيفا أن شهر رمضان يعد فرصة مناسبة للإقلاع عن بعض العادات السيئة ومنها التدخين.

التعليقات