المناطيد في كبادوكيا تستقطب السياح من الصباح الباكر

 المناطيد في كبادوكيا تستقطب السياح من الصباح الباكر

المناطيد في كبادوكيا تستقطب السياح من الصباح الباكر

إعلان

تعد تجربة ركوب المناطيد في كبادوكيا من أمتع التجارب التي يمكن عيشها في تركيا خاصة وأن المنطقة الجبلة تتمتع بمناظر خلابة تزداد روعتها عند النظر إليها من المنطاد المحلق في السماء.

كما أن منظر المناطيد المنتشرة في السماء يشكل لوحة فنية يستمتع بها الناظرون إليها على الأرض أو في التلال المحيطة بالمنطقة، وهذا بالضبط ما جعل السياح يتوافدون في ساعات الصباح الباكرة إلى التلال لعيش لحظات خلابة تجمع بين الطقس الهادئ الصحي والصورة البديعة للمناطيد في السماء.

Ad.

ويتم تنظم رحلات المناطيد في كبادوكيا عادةً في ساعات الصباح الأولى، بسبب هدوء تيارات الهواء، الأمر الذي يوفر طيران آمن ومريح لركب المناطيد، حيث يستيقظ السياح والزوار قبل طلوع الشمس، ليتسلقوا التلال المرتفعة في المنطقة ومشاهدة المنظر الجميل الباعث للسرور.

Ad

اقرأ أيضاً: مدينة إسطنبول استقبلت قرابة 5 مليون سائح في 8 أشهر

وفي حديث لوكالة الأناضول التركية، صرح عثمان أونلو (مسؤول في شركة سياحية بالمنطقة) بأن كبادوكيا تشهد في ساعات الصباح الباكر حركة سير كثيفة، بسبب نقل السياح والزوار إلى مواقع طيران المناطيد.

Ad

المناطيد في كبادوكيا تستقطب السياح من الصباح الباكر

المناطيد في كبادوكيا تستقطب السياح من الصباح الباكر
المناطيد في كبادوكيا تستقطب السياح من الصباح الباكر

وأشار إلى أن الأجواء في كبادوكيا خلال هذا التوقيت مثيرة وممتعة، حيث يتم تنظيم رحلات طيران بما يقارب 180 منطاد في اليوم الواحد.

ودعا أونلو جميع السياح والزوار ممن لم يسن له بعد زيارة هذه المنطقة، إلى زيارة كبادوكيا، والتمتع بالمناظر الجميلة وبجولات المناطيد.

اقرأ أيضاً: مداخن جن كبادوكيا في مغارة بهطاي التركية

وتقع منطقة كبادوكيا في ولاية نوشهير وسط تركيا، وهي منطقة أثرية مدرجة في لائحة اليونسكو للتراث العالمي، وتعد من أهم وجهات السياحة في تركيا، وتحتضن العديد من الفنادق، إلى جانب النُزل المتشكلة داخل جوف الصخور في الكهوف.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.