• 24 يونيو 2024

الهلال الأحمر التركي يحذر من عواقب اجتياح رفح

حذرت رئيسة الهلال الأحمر التركي، فاطمة مريج يلماز، من “العواقب الوخيمة” للهجوم البري الإسرائيلي على معبر رفح الذي يربط قطاع غزة بمصر.

وقالت رئيسة الهلال الأحمر التركي، في بيان الثلاثاء، إن هناك معلومات تفيد بسيطرة إسرائيل على الجانب الفلسطيني من بوابة رفح الحدودية وإغلاق المعبر في اتجاهين بما في ذلك أمام المساعدات الإنسانية.

وأضافت “هذا التطور سيؤدي إلى عواقب وخيمة للغاية”.

وأردفت “بينما ينبغي أن تستمر جهود المساعدات الإنسانية إلى غزة بشكل متزايد، فإن إغلاق هذا الطريق بشكل كامل سيؤدي إلى مجاعة”.

وجددت يلماز دعوتها إلى وقف دائم لإطلاق النار في غزة، والحفاظ على تدفق آمن للمساعدات الإنسانية.

وأشارت رئيسة الهلال الأحمر التركي إلى بدء المشاورات مع جميع المحاورين في المنطقة، وخاصة الهلال الأحمر المصري والفلسطيني، حول سبل إيصال المساعدات الإنسانية إلى غزة عبر مسارات بديلة.

ودعت إلى فتح البوابات الحدودية شمالي غزة في أسرع وقت ممكن أمام المساعدات الإنسانية.

ولفتت إلى أن نحو 1.1 مليون شخص، أي ما يعادل نصف سكان غزة، يواجهون مجاعة بأبعاد كارثية.

وشددت رئيسة الهلال الأحمر التركي على أن سوء التغذية وصل إلى مستوى قياسي في غزة، وخاصة بين الأطفال، مشيرة إلى أن طفلا من كل 3 يعانون من سوء تغذية حاد.

ورغم إعلان حركة “حماس”، مساء الاثنين، قبولها بالمقترح المصري-القطري لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، أعلن الجيش الإسرائيلي، صباح الثلاثاء، “السيطرة العملياتية” على الجانب الفلسطيني من معبر رفح الذي يربط قطاع غزة بمصر.

ومع سيطرة إسرائيل على معبر رفح، الممر الرئيس للمساعدات الإنسانية، تم إغلاقه في الاتجاهين، ما ينذر بتفاقم الكارثة، لاسيما أن مخزونات الغذاء في غزة تغطي فقط من يوم إلى 4 أيام، وفق الأمم المتحدة.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، تشن إسرائيل حربا على غزة، خلفت نحو 113 ألفا بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، وكذلك رغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

اقرأ أيضا: الأمم المتحدة: معبر رفح الحدودي مغلق في الاتجاهين

اقرأ أيضا: الخارجية التركية: على إسرائيل الانسحاب من معبر رفح فورا


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading