logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

بحيرة “غول باشي” تدعو عشاق التصوير إلى استوديو الطبيعة الخلاب

بحيرة “غول باشي” تدعو عشاق التصوير إلى استوديو الطبيعة الخلاب
date icon 38
17:49 09.04.2019

بحيرة “غول باشي” في هاتاي جنوب تركيا، تجذب السياح بمياهها الصافية ومناظرها البانورامية ونباتاتها الغنية والحياة البرية الزاخرة فيها. وقد أصبحت الآن محور اهتمام عشاق التصوير والمسافرين. تم الاعتراف بالبحيرة على أنها “أرض رطبة ذات أهمية وطنية” من قبل الإدارة العامة لوزارة الزراعة والغابات العام الماضي، وسيتم إدراجها في التصنيف السياحي بعد اتخاذ بعض الترتيبات البيئية.

بحيرة “غول باشي” هي من بين أكثر الأماكن الموصى بزيارتها خلال حدث إكسبو 2021 الذي سيعقد في هاتاي.

 

أخبر رئيس جمعية حماية الطبيعة في هاتاي “عبد الله أونج” وكالة الأناضول، أن الغرض الرئيسي من تأسيس هذه الجمعية هو حماية بحيرة “غول باشي”، التي تستضيف أكثر من 193 نوعاً من الطيور.

موضحا أنهم أولاً أجروا أعمال المسح والأعمال التأسيسية، قال “أونج”: “إن بحيرة غول باشي مرشحة لتكون أهم الأراضي الرطبة في البلاد بسبب النباتات والحيوانات الموجودة فيها. ويغطي حوض البحيرة، الذي يتغذّى بمياه الينابيع، ما يقرب من 5500 هكتار، ومع القليل من العمل، يمكن أن يصل هذا الرقم إلى 8000 هكتار”.

 

أضاف “أونج” أن العمل لهذا الغرض مستمر. لقد قاموا بمحاولات متعددة لحماية طبيعة البحيرة وتعزيزها.

“كانت البحيرة تجف، خاصة في أشهر الصيف. النفايات المنزلية والزراعية راحت تهدد تنوعها البيولوجي. حرق القصب تسبب في انقراض بعض الأنواع المحلية. لقد تم استهلاك المياه في البحيرة بشكل مفرط من خلال السقي العشوائي. كل هذه الأمور ستتغير مع هذه الاستثمارات الجديدة “.

 

كما سيزيد الجدار البحري الذي تبنيه الوزارة من استدامة مياه البحيرة. لذلك، سيتم الحفاظ على التنوع البيولوجي وسيزيد هذا التنوع مع الوقت.

سيكون الناس قادرين على صيد الأسماك من خلال برنامج محدد. كما يتم التخطيط لمسارات المشي، ونقاط مراقبة الطيور، والأحواض المائية، والأنفاق. ستكون هذه المنطقة مركزاً هاماً لمحبي الطبيعة.

 

المصدر:  ديلي صباح

التعليقات