• 15 يونيو 2024

برلماني جديد ينضم لحزب العدالة والتنمية والأخير يفتح باب الترشّح للانتخابات المحلية

أعلن حزب العدالة والتنمية انضمام برلماني مستقيل من حزب آخر، إلى صفوفه، فيما فتح أيضاً باب الترشح للانتخابات المحلية المقبلة عام 2024.

وفي إحدى الفعاليات التي شارك فيها، الثلاثاء،  قلّد الرئيس التركي، رئيس حزب العدالة والتنمية رجب طيب أردوغان، البرلماني نبي خطيب أوغلو، وسام حزب العدالة والتنمية الذي انضمّ إليه حديثاً بعد استقالته من حزب “الجيد” إثر خلافات حول الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الأخيرة في أيار/ مايو 2023.

 

وفي سياق آخر، أعلن حزب العدالة والتنمية بدء استقبال طلبات الترشّح للانتخابات المحلية المقبلة خلال الفترة بين 9-17 تشرين الثاني/ نوفمبر 2023.

يُذكر أن تركيا مقبلة على انتخابات محلية في مارس/ آذار 2024، وذلك بعد أقل من عام على انتخابات رئاسية وبرلمانية انتهت بفوز تحالف “الجمهور” بزعامة الرئيس أردوغان.

وفي 14 مايو/ أيار الماضي، شهدت تركيا انتخابات برلمانية ورئاسية في آن واحد، وصفت بـ “التاريخية” لكونها تتزامن مع الذكرى المئوية الأولى لتأسيس الجمهورية التركية.

وتنافس في الانتخابات البرلمانية 24 حزباً لحصول على أكبر عدد من المقاعد في البرلمان البالغ إجمالي عدد مقاعده 600 مقعداً.

واستطاع تحالف “الجمهور” بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان من الحصول على غالبية البرلمان، بواقع أكثر من 320 مقعداً، فيما 268 منها فقط لحزب العدالة والتنمية، والباقي للأحزاب الأخرى المتحالفة.

في المقابل، لم ينجح تحالف “الطاولة السداسية” المعارض في تحقيق الغالبية بالبرلمان، حيث حصل حزب الشعب الجمهوري أكبر الأحزاب المعارضة في البلاد، على 169 مقعداً فقط، بحسب النتائج النهائية التي كشفت عنها الهيئة العليا للانتخابات (YSK).

وعلى صعيد الانتخابات الرئاسية، فقد خاض السباق 3 مرشحون عن تحالف حزبية مختلفة، هم الرئيس الحالي رجب طيب أردوغان عن تحالف “الجمهور”، وزعيم المعارضة كمال كلجدار أوغلو عن تحالف “الأمة” أو ما يعرف بـ “الطاولة السداسية”، والسياسي القومي سنان أوغان عن تحالف “الأجداد”، فيما أعلن محرم إنجه، المترشح عن حزبه “البلد” الانسحاب من التنافس قبل أيام بشكل مفاجئ.

وشهدت الجولة الأولى حصول أردوغان على 49.52 بالمئة من الأصوات، فيما نال منافسه الأبرز ومرشح المعارضة كمال قليجدار أوغلو 44.88 بالمئة، وسنان أوغان 5.17 بالمئة، لتعن الهيئة العليا للانتخابات عن امتداد السباق الرئاسي إلى الجولة الثانية التي جرت بتاريخ 28 مايو/ أيار 2023.

وأسفرت الجولة الثانية من الرئاسيات، عن حصول الرئيس أردوغان على 52.18 في المئة من الأصوات ومنافسه قليجدار أوغلو على 47.82 في المئة، ليتم بذلك انتخابات أردوغان لولاية جديدة تمتد لـ 5 سنوات.

وفي انتخابات الإعادة لاختيار الرئيس، أدلى 52 مليون و93 ألفا و375 ناخبا محليا بأصواتهم، وبلغ معدل التصويت 85.72 في المئة، فيما بلغت نسبة المشاركة 88.92% داخل البلاد، و53.80% خارجها.


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فريق التحرير

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading