• 17 يونيو 2024

كان الأسبوع الماضي، أسبوعاً مرهقاً لرئيسة بلدية غازي عنتاب الكبرى، فاطمة شاهين، حيث قضته ذهاباً وإياباً ما بين غازي عنتاب وأنقرة، لإقناع الحكومة التركية والجهات المسؤولة بإنهاء المراحل الأخيرة من عملية إنشاء جامعة ثانية في غازي عنتاب، وهذا ما عبرت عنه في تصريحاتها لوسائل الإعلام على هامش إعلان موافقة أنقرة على إنشاء جامعة ثانية في المدينة: “كنت مكوكاً بين أنقرة وغازي عنتاب من أجل إنشاء جامعة حكومية ثانية في مدينة غازي عنتاب”.

ولم يذهب جهد شاهين سدى، حيث وافقت أنقرة على إنشاء جامعة باسم جامعة غازي عنتاب المعلوماتية والتكنولوجية.

 وهدفت شاهين، من خلال السعي لإنشاء جامعة جديدة في غازي عنتاب، لرفع مستوى المدينة، وزيادة الكوادر التقنية فيها.

ومن المنتظر أن تتضمن الجامعة الجديدة كليات تقنية تكنولوجية؛ ككلية الطيران وعلوم الفضاء، وكلية الاتصالات، وكليات الهندسة بأنواعها.

وبافتتاح هذه الجامعة سيحظى الطلاب الأجانب، لا سيما السوريين، بفرصة أكبر، لإكمال تعليمهم الجامعي في تركيا.

 


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فريق التحرير

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading