logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

بلدية تركية تشجع المواطنين على القراءة بطريقة غريبة

بلدية تركية تشجع المواطنين على القراءة بطريقة غريبة
date icon 38
08:15 29.03.2019

تعمل بلدية مدينة “جانقيري” شمالي تركيا، لتشجيع سكانها على القراءة، خاصة الأطفال، وذلك عبر تنفيذ مشاريع غير مألوفة للمكتبات.

 

وفي هذا الإطار، بنت بلدية “جانقيري” سفينة فوق بحيرة بالمدينة، خصصت قسمها العلوي لتناول الحلوى والمشروبات، فيما خصصت القسم السفلي للقراءة والمطالعة.

ومن المرتقب أن تفتح البلدية السفينة أمام القراء والزوار خلال الأيام القليلة المقبلة.

 

وفي حديث للأناضول، قال مدير الشؤون الثقافية والاجتماعية في البلدية، أدهم يني غوربوز، إن مكتبة السفينة تحتضن 2025 كتابا، للكبار والصغار.

وأشار “يني غوربوز”، أن مشاريع البلدية للمكتبات غير المألوفة، تأتي لتحفيز الصغار قبل الكبار على المطالعة والقراءة.

 

وأكد أنه بحسب دراسة أجرتها البلدية مع مديرية التربية، ومديرية المكتبات في الولاية، ثبت لهم ارتفاع عدد القراء فيها بعد مشاريع المكتبات غير المألوفة.

 

بدوره، قال الزائر مصطفى أرقوج، إن المكتبات غير المألوفة تحفز الأطفال على المطالعة.

 

وأعرب عن اعتقاده أن التحفيز الذي سيأخذ الأطفال لمطالعة الكتب على متن مكتبة السفينة، سيواصلونه في منازلهم لاحقا.

 

ومشروع المكتبة على متن السفينة، يعد الثالث من نوعه للمكتبات غير المألوفة، والمثيرة للاهتمام بالنسبة إلى بلدية “جانقيري”.

وتعد إعادة تصميم قاطرة ومقطورتين من الطراز القديم، استأجرتها من المديرية العامة للسكك الحديدية، أحد هذه المشاريع.

 

وأعادت البلدية تصميم القاطرة والمقطورتين من الداخل، بشكل يحاكي رفوف وقاعات المكتبات.

 

كما أن لدى البلدية مكتبة على متن طائرة ركاب من طراز “إيرباص A 300″، اشترتها بعد أن أنهت عمرها الافتراضي، وحولتها إلى مكتبة، يرتادها الأطفال والكبار والزوار من مختلف أرجاء “جانقيري”، وباقي ولايات تركيا.

التعليقات