• 28 يناير 2022
 تأثير إدمان ألعاب الإنترنت على النجاح

تأثير إدمان ألعاب الإنترنت على النجاح

تأثير إدمان ألعاب الإنترنت على النجاح

يعتبر إدمان ألعاب الإنترنت أكثر شيوعًا بين الذكور مقارنة مع الإناث، ويؤثر إدمان ألعاب الإنترنت بشكل سلبي على النجاح، كما يزيد أيضاً من فرص إصابة الطلاب بالاكتئاب والتوتر والقلق.

ونشرت وكالة DHA التركية (وفق ما ترجمته مرحبا تركيا) تقريراً حول دراسة أكاديمية بموضوع “تأثير إدمان ألعاب الإنترنت على التوتر والقلق والاكتئاب والنجاح”، أجرها الدكتور مصطفى جاتاي بويوكويسال (Dr. Mustafa Çağatay Büyükuysal)، المحاضر في قسم الإحصاء الحيوي من كلية الطب في جامعة بولانت أجاويد بولاية زونجولداك.

ونُشرت الدراسة التي شارك فيها 234 طالب من كلية الطب، في المجلة الطبية للجامعة.

وفقًا للدراسة، فإن إدمان ألعاب الإنترنت أكثر شيوعًا عند الذكور ويؤثر سلبًا على معدلات النجاح، ومع زيادة إدمان الألعاب، تزداد أيضًا مستويات الاكتئاب والتوتر والقلق لدى الطلاب.

وقال دكتور بويوكويسال: “لقد رأينا أن درجات نجاح الطلاب المدمنين على الألعاب والإنترنت منخفضة، ومع زيادة درجات الإدمان، شهدنا زيادة بنسبة 20 إلى 36% في معدلات الاكتئاب والقلق عند الطلاب المدمنين”.

وأشار بويوكويسال أنه يجب على العائلات إتباع عملية رقابية بخصوص اللعب بدلاً من إبعاد أطفالهم تمامًا عن اللعب، مبيناً أن ممارسة الألعاب عبر الإنترنت ليس بالأمر السيئ.

Adv

وأوضح أن فهم الموضوع بهذه الطريقة يجبر العائلات على احتجاز أطفالهم عندما يرون هذه النتائج السلبية.

اقرأ أيضاً: كيف نحل مشكلة الواجبات المدرسية؟

وأضاف: “في بعض الأحيان يمكن أن تكون ممارسة الألعاب في الواقع حاجة اجتماعية تساعد الناس على الاسترخاء وتصفية رؤوسهم”.

وأستدرك: “مثل أي شيء آخر، وكما رأينا في الدراسات التي تم إجراؤها؛ عندما يخرج الموضوع عن السيطرة، من الممكن أن تواجهنا بعض المشاكل”.

ترجمة مرحبا تركيا

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.