ترحيب تركي بالاتفاق السياسي السوداني بين البرهان وحمدوك 2021

 ترحيب تركي بالاتفاق السياسي السوداني بين البرهان وحمدوك 2021

ترحيب تركي بالاتفاق السياسي السوداني بين البرهان وحمدوك 2021

أعلنت تركيا عن ترحيبها بالاتفاق السياسي السوداني الموقع بين قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، ورئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك، ويأتي الاتفاق السياسي السوداني كمحاولة لإنهاء الأزمة الحالية التي تعيشه دولة السودان.

وجاء الإعلان التركي في بيان صادر عن وزارة خارجية البلاد، أكدت فيه وقوفها الدائم إلى جانب السودانيين.

وصرحّت الوزارة في بيانها: “يسعدنا أن رئيس مجلس السيادة في السودان الفريق أول عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك اتفقا على العودة لعملية الانتقال في إطار الإعلان الدستوري وعودة حمدوك إلى مهامه مجددا”.

وأشار البيان إلى مدى إيلاء تركيا للأهمية البالغة في مراعاة تطلعات كافة مكونات وأطياف الشعب السوداني إلى جانب الحفاظ على السلام والاستقرار في المرحلة الحساسة التي يعيشها السودان حالياً.

Adv

والجدير بالذكر أن الاتفاق السياسي السوداني الجديد جاء بعد فترة اضطرابات عاشها السودان منذ 25 أكتوبر / تشرين الأول الفائت، بعد إعلان البرهان حالة الطوارئ، وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، ووضع رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك تحت الإقامة الجبرية، إلى جانب إعفاء الولاة عقب اعتقالات طالت القيادات الحزبية والوزراء والمسؤولين السودانيين.

وشهدت بعدها البلاد موجات من الاحتجاجات المستمرة الرافضة لهذه الإجراءات التي اعتبرها المتظاهرون انقلاب عسكري.

اقرأ أيضاً: السودانيون يرفعون شعار الردة مستحيلة.. أمام سلطة الجيش

ويأتي الاتفاق السياسي السوداني الحالي بغرض إنهاء الأزمة، وسط ضغوط دولية خارجية مكثفة، ومظاهرات داخلية مستمرة مطالبة بعودة الحكم المدني.

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.