logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

تركيا.. “الجنة الخضراء” تمد أغصانها بعد كورونا

تركيا.. “الجنة الخضراء” تمد أغصانها بعد كورونا
date icon 38
12:47 04.07.2020
مشرف
مرحبا تركيا

تنتظر “أوزون درة” بولاية أرضروم، شرق تركيا، استقبال زوارها مجددا مع بدء مرحلة عودة الحياة إلى طبيعتها بعد الإجراءات الاحترازية من تفشي وباء كورونا.

وتتميز أوزون درة بمناظرها الطبيعية الخلابة، وأبنيتها التاريخية وتشهد في كل عام توافد الآلاف من السائحين إليها، وقد تم اختيارها من قبل اتحاد المدن الهادئة الدولي بوصفها “المدينة 11 الهادئة بتركيا”.

وتستقبل المدينة، التي تبعد 90 كيلومترا عن ولاية أرضروم، زوارها كل عام بجمالها الطبيعي فضلا عن مبانيها التاريخية وإمكانياتها التي تقدمها عبر الرياضات المتطرفة (الخطرة).

وتسحر أوزون درة عيون زائريها بشلال وبحيرة تورتوم، والبحيرات السبع، والوديان، وكنيسة أوشوانك، وسلاسل الجبال المرتفعة والغابات والإحتفالات التي يتم تنظيمها في شرفة المشاهدة الزجاجية الواسعة الموجودة بها.

وتعتبر الشرفة الزجاجية، أطول تراس في تركيا حيث يصل طولها إلى 12,3 مترا، وتعتبر المنطقة من بين المراكز المفضلة لممارسي رياضة الطيران الشراعي، والتجديف بإمكانياتها الخاصة في الرياضات المتطرفة.

وتوفر المنطقة لزوارها الفرصة لإقامة مخيمات، والتنزه في الطبيعة الخضراء حيث تتردد أصوات الطيور، وقد فتحت المنطقة أبوابها لعشاق الطبيعة مع دخول خطة عودة الحياة إلى طبيعتها بعد وباء كورونا؛ حيز التنفيذ.

– المنطقة تجمع بين عبق التاريخ وجمال الطبيعة

وفي تصريحات للأناضول قال حلمي آق طوبراق رئيس بلدية أوزون درة، إن المنطقة جميلة تحوي بداخلها المناظر التاريخية والطبيعية الخلابة.

وأشار إلى أن المنطقة واحدة من البقاع الجغرافية الهامة في العالم لممارسة الرياضات المتطرفة.

وتابع أق طوبراق “تحوي أوزون درة، العديد من المميزات التي توفر إمكانية ممارسة رياضات ركوب الكانو، والتجديف في بحيرة تورتوم، مع القفز بالمظلات، وتسلق الجليد”.

وأضاف: “لدينا مسار تجديف آمن تم تصميمه لمراعاة المبتدئين ومن هم في المستوى المتوسط والمتقدم، وبإمكان ضيوفنا الاستمتاع بممارسة الرياضات المتطرفة، ورياضة التجديف التي ترفع مستوى الأدرينالين بالجسم بكل أمان”.

وأوضح أق طوبراق أن مرحلة مكافحة وباء كورونا تم إدارتها بنجاح، حيث لم تشهد المنطقة أي إصابة، وأشار إلى أن إجراءات التطهير يتم تنفيذها بشكل مستمر.

وبيّن أنهم يقدمون للعائلات فرصة الحصول على نزهات مصحوبة بالمناظر الطبيعية، والرياضات المتطرفة البديلة الحافلة بالأدرينالين من أجل الشباب.

ولفت أق طوبراق إلى أن المنطقة تجذب زائريها بمناظرها الطبيعية الخلابة، وسيتمكن الزوار القادمون ليوم واحد من تذوق أصناف الفاكهة في البساتين ومن أغصان الأشجار.

وسيتمكن الشباب من ممارسة رياضة التجديف في وادي تورتوم بمنطقة تشروه، وركوب زوارق الكانو في البحيرة في نفس اليوم، ومشاهدة العروض الرائعة لشلال تورتوم، كما سيجدون الفرصة للتنزه في كنيسة أوشوانك والأماكن التاريخية، بحسب أق طوبراق.

– تزويد المنطقة بمنازل ذات طابق واحد والفنادق السياحية

وتجدر الإشارة إلى المنطقة مقصد لكثير من سائحي كندا وهولندا والدول الأخرى يزورونها للتمتع بما تقدمه حسن ضيافة وعبق للتاريخ.

و أضاف أق طوبراق: “نحن بانتظار كافة الأشخاص من جميع الأنحاء لاكتشاف مميزات أوزون درة؛ فهي جنة خضراء مخفية”.

في سياق متصل أشار هاقان شكر، قائمقام أوزون درة إلى أنهم يعملون مع بلدية المنطقة والهيئات العامة بها من أجل تطوير وتحسين الخدمات وسبل الرفاهية.

وأضاف: “لكي يقضي زوارنا المزيد من الوقت في المنطقة؛ ستقدم جامعة أتاتورك مشروع خدمة فندقية مصغرة، ونحن في صدد البدء بتأسيسه في القريب العاجل”.

وتابع: “شرعنا في بناء 20 منزلا من طابق واحد في منطقتنا، ما سيحل مشكلة الإقامة بالإضافة لذلك فإن بلديتنا لديها مشروع فندقي، ونحن نعمل على الإسراع بتنفيذه”.

التعليقات