تركيا تفي بالتزاماتها تجاه اتفاقية “يونيسكو” بشأن “آيا صوفيا”

 تركيا تفي بالتزاماتها تجاه اتفاقية “يونيسكو” بشأن “آيا صوفيا”
إعلان

أكد ياووز سليم كيران، نائب وزير الخارجية التركي، امس الجمعة، أن أنقرة تفي بالتزاماتها تجاه اتفاقية الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونيسكو”، الخاصة بحماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي.

جاء ذلك في تغريدة له، تعليقا على إلغاء “المحكمة الإدارية العليا”، قرار مجلس الوزراء الصادر عام 1934، القاضي بتحويل “آيا صوفيا” في مدينة إسطنبول من مسجد إلى متحف.

Ad

وقال كيران “تركيا تفي بالتزاماتها تجاه اتفاقية يونيسكو، الخاصة بحماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي لعام 1972، في مسألة آيا صوفيا”.

Ad

وأضاف أنه لا يوجد في الاتفاقية نص يمنع تغيير وضع الصرح التراثي، كما أنها لا تحد من ممارسة الدولة للسيادة على الأصول الثقافية الموجودة على أراضيها.

Ad

وشدد كيران على أن تحويل “آيا صوفيا” من متحف إلى مسجد، لا يشكل انتهاكا للاتفاقية الدولية.

وفي وقت سابق الجمعة، ألغت المحكمة الإدارية العليا في تركيا، قرار عام 1934، مؤكدة أن “آيا صوفيا” مدون في وثيقة سند الملكية بتوصيف مسجد، ولا يمكن تغييره.

ويعد “آيا صوفيا” صرحا فنيا ومعماريا، ويقع في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستخدم لمدة 481 عاما مسجدا، وتم تحويله إلى متحف عام 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ الشرق الأوسط.

Ad1

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.