logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

تركيا.. مركز لوجستي للقطاعين الصناعي والتجاري في كوريا الجنوبية

تركيا.. مركز لوجستي للقطاعين الصناعي والتجاري في كوريا الجنوبية
date icon 38
22:32 03.06.2020
مشرف
مرحبا تركيا

ليس جديدا على تركيا أن يطلق عليها “مركز لوجستي عالمي” في وقت تملك فيه مقومات البنى التحتية الكاملة البرية والجوية والبحرية، لربط قارات آسيا وأوروبا وإفريقيا بشبكة نقل متطورة.
تعتبر كوريا الجنوبية واحدة من الاقتصادات الكبرى حول العالم، وتعتمد على تركيا كمركز لوجستي عالمي بين الشرق والغرب.
وقال رئيس مجلس الأعمال التركي – الكوري الجنوبي، علي كيبار، إن تركيا تتحول إلى مركز لوجستي لمختلف القطاعات الصناعية والتجارية في كوريا الجنوبية.
وأضاف كيبار، أن البلدين يتعاونان في مجالات عديدة، بينها تكنولوجيا المعلومات والبرمجيات وتقنيات التوزيع.. “يمكن إقامة مزيد من المشاريع المشتركة، في ظل امتلاك أنقرة بنية تحتية قوية”.
وبحسب بيانات وزارة التجارة التركية، فإن حجم التجارة الخارجية الكورية الجنوبية مع تركيا، بلغت مستوى 6 مليارات و721 مليون دولار.
“في الربع الأول من العام الجاري، زادت الصادرات التركية إلى كوريا الجنوبية، وانخفضت الواردات من هذا البلد.. نسبة زيادة الصادرات التركية إلى كوريا الجنوبية بلغت 11.5 بالمئة، خلال الربع الأول 2020”.
بينما تراجعت قيمة الواردات من كوريا الجنوبية بنسبة 3 بالمئة، لتصل إلى مليار و509 ملايين دولار، بحسب رئيس مجلس الأعمال التركي الكوري الجنوبي.
** تعاون متعدد
“كيبار” أشار إلى أن صادرات تركيا إلى كوريا الجنوبية، شهدت انخفاضا كبيرا بنسبة 11.5 بالمئة، عقب بدء تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19)، الذي ألقى بتأثيرات سلبية على التجارة العالمية، وفق بيانات جمعية المصدرين الأتراك.
وقال إنه خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2020، حقق قطاع المنتجات الكيميائية أعلى حجم صادرات إلى كوريا الجنوبية، بقيمة 33 مليون و954 ألف دولار، تلاه صناعة السيارات بـ17 مليون و562 ألف دولار.
“أبرز قطاعات الصادرات التركية إلى كوريا الجنوبية، هي من نصيب قطاع الأسماك والمنتجات الحيوانية، وانخفضت صادرات القطاع بنسبة 78.8 بالمئة، لتبلغ قيمتها 3 ملايين و423 ألف دولار في 2020”.
كما أثر قطاع الاستثمارات في الصناعات الدفاعية والفضاء بشكل إيجابي على التجارة بين البلدين.
وسجلت صادرات تركيا في قطاع الصناعات الدفاعية والطيران، خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، ارتفاعًا بقيمة 2 مليون و848 ألف دولار، مسجلة زيادة بنسبة 16.7 بالمئة، مقارنة بالفترة نفسها من 2019.
** 7 مليارات دولار
ووفق كيبار، تتجاوز قيمة حجم المشاريع المشتركة بين البلدين 7 مليارات دولار، مع إمكانية التوقيع على مشاريع تعاون تجلب ابتكارات أكبر في قطاع صناعات السيارات.
وأضاف أن “صناعات السيارات تشكل ركنا أساسيا في علاقاتنا التجارية والصناعية مع كوريا الجنوبية”.
وتابع: “هناك العديد من القطاعات الجاهزة لإقامة مشاريع مشتركة بين البلدين، لاسيما وأن تركيا تمكنت خلال السنوات الماضية من تحقيق بنية تحتية قوية في المجالات التجارية والصناعية”.
وقال: “تركيا اليوم بصدد التحول إلى مركز لوجستي لجميع القطاعات الصناعية والتجارية في كوريا الجنوبية”.
وأردف: “بإمكان البلدين إقامة تعاون وثيق في قطاعات تكنولوجيا المعلومات والبرمجيات وتقنيات التوزيع.. وبما أن الصناعات الدفاعية متطورة جيدا في البلدين، يمكننا تقديم فرص إنتاج مهمة لكوريا الجنوبية في هذا المجال”.
وأشار كيبار إلى أنه من خلال زيادة تدفق المعلومات في مجالات المنافسة الصناعية بين البلدين، يمكن تحقيق ميزات تنافسية قيمة، تصب في مصلحة البلدين.

التعليقات