ترميم مسجد أثري في تركيا أصيب بقذيفة من سوريا

 ترميم مسجد أثري في تركيا أصيب بقذيفة من سوريا
إعلان

ترمم السلطات التركية مسجد “جانبولات تكيا” التاريخي في ولاية كليس، الذي طالته قذيفة صاروخية من الجانب السوري.

وأصيب المسجد الذي يعود تاريخ بنائه إلى عام 1553، بقذيفة أطلقت من الطرف السوري، في 24 ابريل / نيسان العام الماضي.

Ad

وبعد تطهير المنطقة التي أطلقت منها القذيفة من عناصر تنظيم داعش الإرهابي، عبر عملية درع الفرات، شرعت مديرية الأوقاف بولاية غازي عنتاب، بترميم المسجد.

Ad

ويعمل فريق مؤلف من 40 شخصا، على ترميم المسجد الذي يعد من أبرز المعالم العثمانية في كليس.

Ad

وفي تصريح للأناضول، قال مدير الأوقاف بولاية غازي عنتاب، عيسى غوفن، للأناضول، إن القذيفة التي أطلقها إرهابيو داعش، ألحقت أضرارا كبيرة بالمسجد الأثري.

ولفت غوفن إلى أن “الإرهابيين الذين ليس لديهم قبلة، ينفذون هجمات عشوائية”، دون اكتراث لحرمة المساجد ودور العبادة.

ونفذت قوات الجيش التركي خلال الفترة من أغسطس/ آب 2016 وحتى مارس/ آذار الماضي، عملية “درع الفرات” دعما للجيش السوري الحر ونجحت في طرد تنظيم “داعش” الإرهابي من مناطق واسعة شمالي سوريا.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.