logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

تطبيق تركي من شأنه إنقاذ الأرواح عند حدوث الزلازل

تطبيق تركي من شأنه إنقاذ الأرواح عند حدوث الزلازل
date icon 38
15:11 09.03.2021
mar7abatr admin
مرحبا تركيا

سيكون عمل فرق البحث والإنقاذ أسهل بكثير في حالة وقوع زلزال بفضل تطبيق “استمع إلى صوتي” الذي طوره المهندس الجيولوجي “أيكوت إيجي” وخبير الخوارزميات “عمر سولوكوغلو” اللذان يعيشان في “مانيسا”، تم إطلاق التطبيق لهواتف أندرويد ويستمر الفريق بالعمل على نظام تشغيل هواتف “آيفون”، بفضل النظام المثبت على الهواتف سيتم اعتماد الإشارة الأخيرة للتطبيق بعد الزلزال لعرض الموقع، سيتم اعتبار المستخدم تحت الأنقاض حتى يتم تلقي إشارة “أنا آمن” من قبل هذا الشخص، أفاد مطورو البرمجيات بأنهم أطلقوا النظام الذي سيشمل جميع المعلومات بما في ذلك عدد الأشخاص والحيوانات الأليفة في المنزل الموجود في منطقة حدوث الزلزال وأضافوا أن هذا المشروع يعتبر مسؤولية اجتماعية وقال مطورو البرمجيات أنه إذا تم استخدام التطبيق من قبل “AFAD” فإن مدة انقاذ الأشخاص الذين تحت الأنقاض ستقصر وستقلّ الخسائر.
وبحسب ترجمة مرحبا تركيا فقد قام مطورو البرمجيات بعرض تقدمة البرنامج بحضور “جوراي كاراكايا” مدير “أفاد” لمقاطعة “مانيسا” والدكتور “محمد تشرتشي” رئيس بلدية “مانيسا يونس ايمري” وقدم المبرمجون ذلك من خلال شرح آلية عمل النظام.

68956 aw262968 04 scaled - تطبيق تركي من شأنه إنقاذ الأرواح عند حدوث الزلازل

لا يوجد بديل أو مثيل لهذا التطبيق في العالم
“سولوكوغلو” الذي أشار إلى أنهم بدئوا عملهم من خلال هذا المشروع الذي يعتبر مسؤولية اجتماعية وقال أن التطبيق ليس له مثيل في العالم ثم أضاف: “أفاد” هي التي يجب أن تستخدم النظام لأننا لا نستطيع التدخل في هذا المجال لذلك نريد من رئاسة “أفاد” أو وزارة الداخلية استخدام هذا النظام مع قبول كبار المسؤولين، ليس لدينا أيضاً ميزانية أو طلب من مواطنينا أو دولتنا، هذا المشروع بدأ كلياً كمشروع مسؤولية اجتماعية ولا يوجد مثيل لهذا البرنامج في العالم، أقرب نظام يعمل كهذا النظام هو نظام تحذير قدوم الأعاصير في الولايات المتحدة ولكن الأعاصير تعتبر من الكوارث التي يمكن توقعها بالفعل حتى أنه ليس لهذا النظام خطة لما سيحدث بعد حدوث الاعصار لذا فإن النظام الذي نقوم به ليس له بديل في العالم ولا مثيل له”.

 
Advertisements
التعليقات