logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

جامعة تركية تحيي المأكولات العثمانية وتنقلها إلى يومنا الحاضر

جامعة تركية تحيي المأكولات العثمانية وتنقلها إلى يومنا الحاضر
date icon 38
11:43 20.03.2019
فريق التحرير
مرحبا تركيا
Advertisements

يعمل طلاب قسم الطهي في المعهد المهني لدى جامعة أديامان التركية، على إحياء مأكولات المطبخ العثماني ونقلها إلى يومنا الحاضر.

 

ويضم القسم 20 طالباً، يتلقون الدروس النظرية والعملية في ورشة للطهي بالجامعة الواقعة في ولاية أديامان جنوب شرقي تركيا.

 

ويقوم الطلاب في بداية الأمر بتلقي دروس نظرية حول أشهر المأكولات التي كانت تُصنع في المطبخ العثماني، ثم تحضيرها بشكل عملي وعرضها على الطاهي المسؤول عنهم.

Advertisements

 

وفي حديثه للأناضول، قال آدم آدم أوغلو، عضو الهيئة التدريسية في قسم الطهي بالجامعة، إنه أمضى 5 سنوات في هذا القسم، يقدّم خلالها دروساً للطلاب حول مأكولات المطبخ العثماني.

 

وأوضح أن المطبخ العثماني يضّم مأكولات لذيذة وشهيرة.

 

وأفاد أنه لاحظ خلال نشاطه في هذا المجال، وجود فراغ كبير تركته المأكولات العثمانية في قوائم الأطعمة بعموم البلاد، وأنه شرع بعد ذلك في تعليم طلابه فنون المطبخ العثماني، مستهدفاً بذلك إحياء هذا التراث.

 

وذكر أنه يعمل خلال مسيرته التعليمية من أجل أن يكون معلّماً وطاهياً ناجحاً أمام طلابه.

 

وشدد الأكاديمي التركي على وجوب نقل المطبخ العثماني إلى الأجيال القادمة.

 

وتابع قائلاً: “يُصنّف المطبخ العثماني ضمن أول 3 مطابخ أكثر شهرة حول العالم. فقد نجحنا نحن الأتراك القادمين من آسيا الوسطى، في نقل التنوع الذي كان سائداً هناك، إلى الأماكن التي ارتحلنا إليها، ومزجناها بما كنا نمتلكه من ثقافة وفنون”.

Advertisements

 

وأعرب “آدم أوغلو” عن فخره لكونه جزءاً من المجتمع التركي الذي استطاع الحفاظ حتى الآن على بعض المأكولات العثمانية التي تعود إلى ما قبل مئات السنين.

 

وأضاف أنهم يقومون في القسم الجامعي، بتحضير عشرات الأنواع من المأكولات العثمانية، سواء في صنف الحلويات، أو المشروبات، أو الأطعمة الرئيسية أو أنواع الحساء.

 

من جهته، قال داود صرب، أحد الطلاب المرشحين للتخرج من قسم الطهي في المعهد المهني، إنهم يتعلمون طريقة تحضير المأكولات العثمانية، من خلال دروس عملية.

 

وأعرب عن رغبتهم كطلاب للقسم الجامعي المذكور، في إعادة إحياء أبرز مأكولات المطبخ العثماني، مبيناً أنهم يتعلمون حالياً تحضير حوالي 8-9 أنواع مختلفة من هذه المأكولات.

 

بدوره قال الطالب فرات تشاقماق، إنه اختار هذا القسم نظراً لرغبته في تطوير نفسه فيما يخص المأكولات العثمانية، استعداداً لافتتاح مطعم حول هذا الصنف من الأطعمة.

 

أما الطالبة أرسيما يار، قالت إن المطبخ العثماني يتميّز بدقة وصعوبة مقارنة بمثيلاتها العالمية، إضافة إلى أنه ذو تاريخ متجذّر.

 

وأضافت أن المطبخ العثماني لم ينل القيمة التي يستحقه في يومنا هذا.

 

وتابعت قائلة: “مأكولات المطبخ العثماني لذيذة جداً. وكان أصحاب هذا المطبخ في الماضي، يعدّون أطعمتهم من مستلزمات ذات جودة عالية، نظراً لاهتمامهم البالغ في التغذية الصحية. لذا نتج عن ذلك أفراد ومجتمع صحي”.

 

واختتمت حديثها بالإعراب عن رغبتهم في إحياء المطبخ العثماني.

Advertisements
التعليقات