• 17 يوليو 2024

جامعة قوجة ايلي التركية.. أكاديميون يطورون جهاز إنعاش للتخلص من آثار كورونا

طور أكاديميون في جامعة قوجة إيلي التركية، جهازا للإنعاش القلبي الرئوي يسمح بعلاج مضاعفات الرئة الناجمة عن فيروس كورونا.

وتأتي عملية تطوير وإنتاج جهاز “ضبط الضغط داخل الجنبة”، تتويجًا لعامين من جهود البحث والتطوير، والتي قادها كل من عضو الهيئة التدريسية في قسم جراحة العظام والكسور بكلية الطب في جامعة قوجة ايلي التركية، وعضو الهيئة التدريسية في قسم الهندسة الطبية الحيوية في كلية العلوم التقنية إبراهيم موطلو، ومسؤول تطوير البنية التحتية التقنية في المشروع أومود مايتين.

الجهاز الذي جرى تطويره يوفر للمرضى في أقسام العناية المركزة، دعما لعملية التنفس، وتدليكا لعضلة القلب عبر القفص الصدري، كما يسمح بالتخلص من الماء الذي يتجمع في الرئتين خلال مرحلة التعافي من فيروس كورونا.

وتمكن الجهاز من اجتياز الاختبارات المخبرية بنجاح، فيما تقدمت جامعة قوجة ايلي التركية بطلب للحصول على براءة اختراع دولية للجهاز، الذي سيتم اختباره في الدراسات الحيوانية والسريرية.

جامعة قوجة ايلي التركية

بدوره، قال قره دنيز، إن “جراحة العمود الفقري تضطلع بمسؤوليات كبيرة في علاج المضاعفات الرئوية”.

وأضاف للأناضول، أن “الحلول التي تم التوصل إليها وتقديمها لعلاج مشاكل الرئة لدى المرضى المصابين بفيروس كورونا، والتخلص من الماء المتجمع في الرئة، لم تكن ناجعة”.

وأوضح أن “قضية التخلص من الماء المتجمع في رئة المصاب بكورونا، كانت الشغل الشاغل له ولعدد من الأكاديميين في جامعة قوجة ايلي التركية”.

ولفت قره دنيز إلى أنه عكف مع زملائه الأكاديميين، على إجراء مجموعة من الدراسات والأبحاث، استمرت عامين، أفضت إلى إنتاج جهاز “ضبط الضغط داخل الجنبة”.

وعن آلية العمل، قال إن “الجهاز يساهم بشكل فعال في علاج فيروس كورونا، فالماء الموجود في الرئتين يعرقل امتصاص الرئة للأكسجين”.

وفي طرق العلاج المستخدمة حالياً، وفق قره دنيز “نحاول ضغط المزيد من الأكسجين داخل الرئة، فيما يقوم هذا الجهاز أولاً بإزالة السوائل الموجودة في الرئتين، ثم يسمح لهما بإجراء عملية التنفس الطبيعي وامتصاص الأوكسجين”.

وأشار إلى أن “الجهاز الذي جرى تطويره، تمكن من إثبات فعاليته في هذا المجال”.

وفيما يتعلق بالوظيفة الثانية للجهاز، ذكر قره دنيز أنه “يوفر ضخًا للأوكسجين عن طريق الفم والأنف، وذلك أثناء مرحلة علاج المرضى الذين يفقدون وظائف الجهاز التنفسي في العناية المركزة”.

“كما أن الجهاز يوفر للأشخاص الذين يخضعون للعلاج من مضاعفات كورونا، القدرة على التحدث أو الأكل أو الحركة، إضافة إلى خاصية دعم الجهاز التنفسي”، وفق قره دنيز.

وأوضح أن “تقنيات تدليك القلب التقليدية، تعتمد على الضغط من خارج القفص الصدري، بينما يعتمد هذا الجهاز على تدليك القلب من خلال حقن الهواء المضغوط، ما يعني حصول المريض على دعم للجهاز التنفسي وتدليك القلب في آن واحد”.

 براءات اختراع للأكاديميين في جامعة قوجة ايلي التركية

براءات اختراع للأكاديميين في جامعة قوجة ايلي التركية

وذكر قره دنيز أن “الأكاديميين العاملين على تطوير الجهاز، يعكفون على تحسين قدراته في مضمار التكيف مع البيانات والاختبارات الطبية”.

ولفت إلى أنهم و”خلال إجراء عمليات الاختبار اللازمة للجهاز في جامعة قوجة ايلي التركية، استطاعوا تقليد فسيولوجيا الإنسان من خلال إنتاج مجموعة من الدوائر الإلكترونية”.

وذكر أن “بيانات الجهاز تم اختبارها علميا من قبل مصدر مستقل، والجهاز استطاع اجتياز الاختبارات المعملية بنجاح، وتم حاليًا البدء بتنفيذ متطلبات مرحلة التجارب على الحيوانات”.

وأكد أنهم تقدموا  في جامعة قوجة ايلي التركية، بطلب للحصول على براءات اختراع في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والهند والصين.

وأضاف: “يعتبر هذا الجهاز فرصة مهمة لمد يد العون للكثير من المصابين بمضاعفات كورونا وآثاره الجانبية، وعند إنتاج هذا الجهاز سيكون بمقدورنا تصديره إلى مختلف دول العالم، وتمويل تكاليف أنشطة البحث والتطوير التي نجريها من أجل خدمة البشرية”.

وختم الأكاديمي التركي حديثه بالقول، إن “التجارب المخبرية على الحيوانات لن تستغرق الكثير من الوقت، وأن الجهاز سيكون جاهزًا لخدمة المرضى حول العالم في غضون عامين على أقرب تقدير”.

ونهاية 2020، ظهر فيروس كورونا في الصين، ثم غزا غالبية دول العالم وتسبب بأزمة صحية عالمية واسعة النطاق، أثارت مخاوف منظمات دولية، إلا أن منظمة الصحة العالمية، أعلنت في مايو/ أيار 2023، أن جائحة كورونا “لم تعد حالة طوارئ صحية عالمية”، ما يمثل نهاية رمزية للوباء الذي أودى بحياة ما لا يقل عن 7 ملايين شخص بالعالم.

اقرأ أيضا: رائد الفضاء غزر أوجي يعود لتركيا بعد مهمته بالمحطة الدولية

اقرأ أيضا: الانتخابات البلدية التركية 2024.. ما الذي نتوقعه من المرشحين لإدارة المدينة؟


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading