جدار “سفيندون” في السلطان أحمد صامد منذ 1700 عام

 جدار “سفيندون” في السلطان أحمد  صامد منذ 1700 عام
إعلان

– الجدار التاريخي يقع في ميدان السلطان أحمد بالشطر الأوروبي من إسطنبول، يجذب اهتمام السياح المحليين والأجانب
ـ شُرع في بنائه عام 200 للميلاد، باعتباره جزءا من مضمار “سفيندون” لسباق الخيل الذي شيده قسطنطين
ـ يوصف بأنه من أقدم المعالم الأثرية بإسطنبول حاليا، ومن أسمائه المشتهرة بين الناس “ساحة الخيل ـAt Meydanı”
– لا يزال جدار “سفيندون” وسط مدينة إسطنبول، صامدا منذ 1700 عام في وجه الكوارث الطبيعية والأحداث التاريخية التي تعرضت لها المدينة عبر الزمن
– ويحمل الجدار آثارا من الإمبراطورية الرومانية
– المضمار المشيد بطراز معماري مستوحى من حلبة “سيركوس ماكسيموس” التاريخية الشهيرة في العاصمة البريطانية لندن، كان على شكل نصف دائري، ويتسع لـ 30 إلى 40 ألف شخص
– السلطان العثماني محمد الفاتح (عاش بين 1432 ـ 1481م) أنشأ على ساحة مضمار “سفيندون”
– جدار “سفيندون” يعد الجزء الوحيد الأصلي التابع للمضمار التاريخي في يومنا الحالي
– يشار أن الحلبة ورغم فقدانها العديد من أجزائها الأصلية، إلا أنها لم تفقد وظيفتها باعتبارها مركزا حيويا، إذ كانت تسمى خلال العهد العثماني “ميدان الخيل”، فيما يطلق عليها الآن ميدان السلطان أحمد

Ad
Ad
Ad1

Ad
مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.