• 29 مايو 2022
 حريق بأكبر محطة نووية في أوروبا

أكبر محطة نووية في أوروبا

حريق بأكبر محطة نووية في أوروبا

تعرضت محطة زاباروجيا النووية (أكبر محطة نووية في أوروبا) والواقعة شرق أوكرانيا، لحريق ناجم عن اشتباكات بين القوات الروسية والأوكرانية في محيط المحطة.

أكبر محطة نووية في أوروبا معرضة للخطر

وبدأت الاشتباكات حول المحطة في اليوم التاسع للغزو الروسي على أوكرانيا، عقب قصف روسي تزامن مع انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين كييف وموسكو، والاتفاق على إجلاء المدنيين عبر إنشاء ممرات إنسانية.

ونقلت الكاميرات الأمنية للمنشأة النووية بثاً مباشراً على موقع اليوتيوب أظهر انفجارات وتصاعد دخان من المنطقة وتبادل إطلاق النار في ساحة أكبر محطة نووية في أوروبا.

ودعا

دميتري أورلوف، رئيس بلدية إنرهودار حيث تقع أكبر محطة نووية في أوروبا؛ القوات الروسية إلى إيقاف هجماتها على المحطة النووية.

وقال رئيس البلدية “إن هذه المحطة تعتبر تهديدا أكبر بعشر مرات من تشيرنوبل”.

وتعتبر محطة زاباروجيا النووية أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا، وواحدة من أكبر 10 محطات للطاقة النووية في العالم.

سيطرة روسية على محطة زاباروجيا النووية

من جانبها أعلنت وكالة تفتيش المواقع النووية الأوكرانية، أنها لم ترصد أي تسريب إشعاعي من المنشأة.

اقرأ أيضاً: كم عدد اللاجئين الأوكرانيين بحسب الأمم المتحدة؟

وأضافت الوكالة أن القوات الروسية “تحتل أراضي منشأة زابوريجيا النووية”، مبينة إلى أن طاقم المنشأة يعمل على تأمين تشغيل المحطة.

وفي

ذات السياق، أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن السلطات الأوكرانية لم ترصد أي تغيّرات في مستوى إشعاعات أكبر محطة نووية في أوروبا عقب القصف، مؤكدة أن السلامة النووية لهذا الموقع باتت مضمونة.

وأكدت قيادة المحطة في بيان عاجل نشرته لاحقاً، عبر فيسبوك، وفق وكالة أنباء يوكرين فورم الأوكرانية الرسمية اليوم؛ أن وحدات العمل داخل المحطة لا تزال سليمة مع وجود أضرار لحجرة المفاعل في الوحدة الأولى، ولكنها لا تؤثر على سلامة الوحدة والأنظمة والعناصر المهمة لسلامة المحطة.

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.