• 28 مايو 2024

حظر بيع مشروبات “كوكا كولا” و”قهوة نستله” في البرلمان التركي

أزال البرلمان التركي منتجات شركتي كوكا كولا ونستله من قوائم مطاعمه يوم الثلاثاء بسبب دعمهما المزعوم لإسرائيل في ظل الصراع الدائر في غزة، بحسب بيان للبرلمان ومصدر ذكر الشركتين بالاسم.

وبحسب وكالة رويترز، لم ترد الشركتان على الفور على طلب للتعليق.

وجاء في بيان البرلمان “تقرر عدم بيع منتجات الشركات التي تدعم إسرائيل في المطاعم والكافتريات والمقاهي الموجودة في حرم البرلمان”، دون أن يذكر البيان شركات بالاسم.

وأضاف البيان أن رئيس البرلمان نعمان قورتولموش هو من اتخذ القرار دعما “للوعي العام فيما يتعلق بمقاطعة منتجات الشركات التي أعلنت صراحة دعمها لجرائم الحرب الإسرائيلية (و) قتل الأبرياء في غزة”.

ونقلت رويترز عن مصدر برلماني أن “مشروبات كوكا كولا وقهوة نستله سريعة التحضير هما العلامتان التجاريتان الوحيدتان اللتان أُزيلتا من القائمة”.

ولم يحدد بيان البرلمان ولا المصدر كيف دعمت كوكا كولا ونستله المجهود الحربي الإسرائيلي. وفق رويترز.

وقالت نستله الشهر الماضي إنها أغلقت مؤقتا أحد مصانعها الإنتاجية في إسرائيل “كإجراء احترازي”، لتصبح أول عملاق للمنتجات الاستهلاكية يعلن ذلك ردا على الحرب.

وتداول نشطاء أتراك اسمي الشركتين في منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي في الأيام الماضية ضمن دعوة لمقاطعة البضائع الإسرائيلية أو منتجات الشركات الغربية التي يعتبرونها داعمة لإسرائيل.

وتعد خطوة البرلمان التركي من بين أولى التحركات التي تتخذها حكومة أو منظمة كبرى لاستهداف علامات تجارية عالمية خلال الحرب المستمرة منذ شهر بين إسرائيل والفلسطينيين.

وفي أماكن أخرى، رفضت نقابة العاملين بالنقل في ميناء برشلونة الإسباني عمليات تحميل وتفريغ أي شحنات عسكرية وسط الحرب في غزة، بينما رفضت نقابات النقل البلجيكية التعامل مع المعدات العسكرية التي تُرسل إلى إسرائيل.

وعلى مدى الشهر المنصرم، انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحكومة بلاده بحدة قصف غزة والدعم الغربي لإسرائيل.

فريق التحرير

اترك رد