حماية الخنادق الحربية ذات المواقع التاريخية

 حماية الخنادق الحربية ذات المواقع التاريخية
Ad

تم تسجيل المناطق التابعة إلى مركز مدينة جوموشهانه في بلدات جوراك و يالي ديرى على امتداد 3 كيلو متر على أنها مناطق تاريخية و تم أخذها تحت الحماية إذ يتواجد بها أكثر من 100 خندق حربي استخدمهُ العثمانيون في حربهم مع الروس .
و كان ذلك نتيجةً للتحقيق التي أجرتهُ ” لجنة المحافظة على التراث الطرابزوني ” حيث قررت أخذ تلك المناطق تحت الحماية لكونها مناطق تاريخية أثرية و قد امتدت تلك المنطقة على طول 3 كم .
وقال رئيس جمعية ” حماية القيم التاريخية و الطبيعية ” و العضو في جامعة كارادينيز التقنية جوشكون ايروز بأن تلك المناطق شهدت اشتباكات عنيفة أثناء الحرب العثمانية _ الروسية ، حيث تموضع العساكر العثمانيون في تلك الخنادق الاستراتيجية لصد الهجمات القادمة من البر و البحر .
وقال أن هناك مقابر موجودة لشهداء هذه الحرب في الأقسام المرتفعة من تلك المنطقة مؤكداً على أهمية تلك التلال جغرافياً .
و أكد ايروز على أهمية تلك المنطقة إذ أنها ثالث أعلى قمة في شرق البحر الأسود و تُلّقب باسم ” رقبة الجمل ” وقال أن تسجيل تلك الخنادق كمنطقة تاريخية يحمل أهمية ثقافية كبيرة لتسهيل نقلها إلى الأجيال القادمة .
و قال ايروز أن الطريق الصيفي لطريق الحرير التاريخي يمر من تلك المنطقة و أكمل كلامهُ بقولهِ : يجب علينا حماية هذه المنطقة جيداً ، لا يمكننا التخطيط للمستقبل دون معرفة التاريخ ، ولا يمكننا تطوير مستقبلنا من دون جماية ماضينا .
و أكمل حديثهُ عن خصائص تلك المنطقة قائلاً : لقد استطاعت المنطقة الحفاظ على تلك الخنادق النادرة لمدة طويلة دون أن تتعرض للتخريب ، و تتميز بكونها تمتد على طول 3 كم و هي أطول منطقة خنادق حرب موجودة في العالم .
كما أنها تحمل رمز وطني لكونها مؤشر على الآلام التي عايشها أسلافنا للحفاظ على هذه المنطقة بالأخص منها مدينتي طرابزون و جوموشهانه .
و نهايةً ختم ايروز كلامه بالجملة الآتية : أنا أؤمن بأن تسجيل هذه المنطقة كموقع تاريخي و حمايتها سيكون له دور كبير في تحويل مدن مهمة مثل طرابزون و جوموشهانه إلى مركز سياحي جذاب و خاصةً بعد انتهاء الأعمال التنقيحية و الترميمية .

Ad

2020 02 siper 2 - حماية الخنادق الحربية ذات المواقع التاريخية 2020 02 siper 1 - حماية الخنادق الحربية ذات المواقع التاريخية

Ad1

Ad

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.