• 17 يونيو 2024

تتعاون هيئات دولية وأوروبية وتركية من أجل إعداد الطلاب السوريين في تركيا لدخول الجامعات، بهدف زيادة أعداد الطلاب السوريين في التعليم الجامعي.

وضمن المشروعات المخصصة لهذا الغرض، سيتلقى أكثر من 4 آلاف و200 طالب وطالبة سورية في تركيا، أنهوا تعليمهم الثانوي، دورة في اللغة التركية مدتها 9 أشهر، خلال العام الدراسي 2018/2017.

وسيتعلم الطلبة، في الدورة المجانية، اللغة التركية الأكاديمية محادثة وقراءة وكتابة.

وهذه الدورة ضمن المشروعات المشتركة للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، ورئاسة شؤون أتراك المهجر والمجتمعات ذات القربى (YTB) التابعة لرئاسة الوزراء التركية.

ولفت بيان صادر عن المفوضية و”YTB”، أن الدعم المالي من الاتحاد الأوروبي وتركيا، مستمر للمشروعات الهادفة للتخفيف من التأثيرات السلبية لأزمة اللاجئين السوريين، ولتمكينهم من الانضمام للتعليم الجامعي.

وقال محمد كوسيه، رئيس شؤون أتراك المهجر والمجتمعات ذات القربى، إن مثل هذه المشروعات ستجعل من السوريين الشباب، “الجيل المؤسس” لمستقبل بلادهم، وليس “الجيل الضائع” الذي ينجم عن الحروب والأزمات.

من جانبها، أشارت ممثلة تركيا في المفوضية كاثرينا لومب، إلى أن مثل هذه المشاريع ستمنح الشباب السوريين فرصة لتحقيق حلمهم بدخول الجامعة، ومن ثم دخول سوق العمل والإسهام في المجتمعات التي يعيشون بها.


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فريق التحرير

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading