رجل تركي يمضي 30 عاماً في أحد الكهوف بعيداً عن صخب المدينة

 رجل تركي يمضي 30 عاماً في أحد الكهوف بعيداً عن صخب المدينة
إعلان

يمضي السيد (مصطفى أوزتورك) الذي ينحدر من ناحية (غولنار) التابعة لمحافظة مرسين التركية حياته منذ 30 عاماً في أحد الكهوف الذي قام بتحويلها إلى بيت متكامل.

وبحسب ما ترجم موقع مرحبا تركيا، فإن (مصطفى أوزتورك) يفضل هذا النوع من الحياة بسببب حبه الشديد للطبيعة وجمالها، حيث يعرف نفسه على أنه عاشق للطبيعة.

Ad

ومن أجل كسب قوت يومه، يقوم السيد (مصطفى أوزتورك) ببيع الشاي للعابرين على طريق (آيدنجك – غولنار) في محافظة مرسين.

Ad

المغارة التي يعيش فيها السيد (مصطفى أوزتورك) تسمى مغارة (منكيشي) وتبعد ما يقارب 3 كيلومترات عن مركز ناحية (بوز آغاتش).

Ad

وبحسب ما صرح به لوكالة (إخلاص) التركية، قال السيد (مصطفى أوزتورك) أنه كان دائم الزيارة لهذه المغارة في صغره حيث كانت عائلته ترسله لرعي الأغنام في السهول المحيطة بالمغارة، وأضاف أنه طالما حلم بالعيش بشكل دائم في مكان مشابه حيث الخضرة وجمال الطبيعة.

إضافة إلى ذلك، فقد قال السيد (مصطفى أوزتورك) أنه قرر منذ ثلاثين عاماً ترك قريته والتوجه للحياة بشكل منعزل في هذه المغارة، كما أكد أنه بذل الكثير من الجهد لتنظيف المغارة من بقايا الحيوانات التي كان السكان المحليون يجلبونها إلى جوار المغارة وتحويلها إلى مكان مناسب للحياة.

 

 

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.