رسائل خطيرة من أردوغان لدول المنطقة وطائرة أقنجي ستكون صدمة لدول العالم وللإرهابيين

Ad

رسائل خطيرة من أردوغان إلى دول المنطقة وفي أعقاب حفل تسليم طائرة أقنجي المقاتلة إلى الجيش التركي وجه الرئيس التركي أردوغان رسائل عديدة للقريب والبعيد، معتبرا طائرة أقنجي بأنها ستكون صدمة لدول العالم.

ووجه أردوغان تصريح خطير ذو دلالات كبيرة لدول المنطقة، قائلاً: من يرغب في تحريك حجر من مكانه بمنطقتنا عليه أولا الحصول على موافقة تركيا.

وقال أردوغان أن بالمسيرة أقنجي أصبحنا من بين 3 دول تمتلك هذه التكنولوجيا، وقال أردوغان، إن بلاده “أثبتت علوّ كعبها في صناعة المُسيّرات، والعالم تابع انجازاتنا، خصوصًا ما استخدمناه في سوريا وأذربيجان،.

Ad

وتابع أردوغان: إن الطائرات المسيرة التركية حققت في أذربيجان انتصارات بفضل السلاح التركي وأعادت أراضيها (يقصد إقليم ناغورني كاراباخ المتنازع عليه مع أرمينيا)”.

وأضاف أردوغان أن “الطائرات التركية بدون طيار الجديدة (بيرقدار أقنجي تيها) ستكون صدمة للعالم وتتصدر عناوين وسائل الإعلام، وعلى العالم أن يعرف أن تركيا وصلت لمستوى عالٍ جدًا”، حسب ترجمة قناة “تي آر تي” التركية.

Ad

وقال أردوغان إن “من يرغب في تحريك حجر من مكانه بمنطقتنا عليه أولا الحصول على موافقة تركيا”، مُعتبرًا أنه “دون تركيا لا يمكن تحقيق السلام”.

وذكر الرئيس التركي أنه من خلال المُسيّرة الهجومية “بيرقدار أقنجي تيها” أصبحت تركيا من بين ثلاث دول في العالم تمتلك هذه التكنولوجيا.

وأشار أردوغان إلى أن بلاده “رفعت نسبة المساهمة المحلية في الصناعات الدفاعية من 20 إلى 80% خلال وقت قصير”.

وضمن مراسم التسليم قاد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان طائرة أقنجي بمساعدة صهره سلجوق بيرقدار مؤسس شركة بايكار للطائرات المسيرة بدون طيار.

وروى سلجوق بيرقدار جانباً من الصعوبات التي واجهتهم في بداية العمل على مشروع المسيرات التركية عام 2004.

Ad1

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.