رسالة قوية من تركيا إلى الصين دفاعاً عن الأويغور

 رسالة قوية من تركيا إلى الصين دفاعاً عن الأويغور

رسالة من تركيا إلى الصين

في رسالة قوية موجهة من تركيا إلى الصين؛ صرّح المبعوث التركي الدائم في الأمم المتحدة فريدون سينيرلي أوغلو، بأن تركيا لا تأخذ دروسا في حقوق الإنسان ممن يقوم بانتهاكها، في إشارة إلى انتهاكات الصين ضد أتراك الأويغور.

وجاءت رسالة المبعوث التركي خلال كلمة ألقاها في جلسة لمجلس الأمن خاصة بالتطورات في سوريا، وردا على اتهامات نائب المندوب الصيني جينغ شوانغ وجهها حول تواجد تركيا في الشمال السوري.

وقام شوانغ باتهام تركيا بارتكاب انتهاكات في حقوق الإنسان بالمنطقة، زاعماً أنها المسؤول الأول عن تناقص منسوب مياه نهر الفرات في الجانب السوري، وانقطاع المياه بمحطة العلوك، واعتبر أنها تحتل مناطق الشمال الشرق لسوريا.

Adv

ورد سينيرلي أوغلو على المبعوث الصيني برسالة قوية من تركيا إلى الصين، قائلاً أن تركيا لا تتلقى دروس حقوق الإنسان ممن يقوم بانتهاكها، مشيراً إلى أن تقرير للأمم المتحدة يبين سبب المشكلة في محطة العلوك، وأن كل من النظام السوري وتنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي يستغلان ملف المياه لخدمة نواياهما السيئة.

اقرأ أيضاً: كتاب أردوغان.. نحو عالم أكثر عدلاً

ووجهت الصين اتهاماتها هذه إلى تركيا، بعد أن شاركت تركيا الأسبوع الماضي في إصدار بيان مشترك مع 42 دولة، يدين انتهاكات حقوق الانسان التي تقوم بها الحكومة الصينية بشكل واسع ضد أقلية أتراك الأويغور المسلمة في إقليم تركستان الشرقية (شينجيانغ).

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.