روائع من التاريخ العثماني 13 .. السلطان ودهاء المهرج

روائع من التاريخ العثماني 13 .. السلطان ودهاء المهرج

روائع من التاريخ العثماني 13 .. السلطان ودهاء المهرج
– مائة كاهن وقسيس إلى بورصة؟ وماذا يفعل هؤلاء الكهان والقساوسة في بلد المسلمين؟

– سيقومون بأداء وظيفة القضاء فيه يا مولاي.

– هل جننت؟ کهّان وقساوسة في منصب القضاء؟ ألا يوجد لدينا قضاه؟

– لن يبقى هناك قاض بهمّتكم يا مولاي وبجهودكم … لقد قررتم حرق القضاة؛ لذا كي لا تتعطل أمور الأمة وقضاياها فقد فكّرت في استقدام بعض القساوسة للنظر في شكاوى الناس في المحاكم وحل مشاكلهم، فهم أيضاً علماء على نحو ما.

ابتسم السلطان من كلام المهرج … أحسّ بثقل العقاب الذي كان ينوي إيقاعه بالقضاة، ثم قال:

– حسناً … حسناً … لقد تراجعت عن قراري … لعلي أفرطت في هذا الموضوع … وقال للوزراء الذين أرسلوك إلى أن يطمئنوا.

ثم اكتفى السلطان بعقاب مناسب للمنحرفين من القضاة.

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.