• 17 أبريل 2024

شبكة بريطانية تلغي عرض فيلم مسيئ للإسلام عقب احتجاجات

ألغت شبكة “سينيوورلد” البريطانية لدور السينما، أمس الثلاثاء، عرض فيلم “سيدة الجنة”، والذي يتناول شخصية السيدة “فاطمة الزهراء” ابنة النبي محمد عليه الصلاة والسلام، عقب احتجاجات نظمها مسلمون أمام دور السينما.

وقال ناطق باسم الشبكة: “نظراً إلى الحوادث الأخيرة المتعلقة بعرض، ذا ليدي أوف هافن، قررنا إلغاء العروض المقبلة للفيلم على مستوى البلاد لضمان سلامة طاقمنا وزبائننا، خصوصاً في المملكة المتحدة والولايات المتحدة”.

ووفقاً لصحيفة “الغارديان” البريطانية، طالبت عريضة الكترونية وقعها أكثر من 119 ألف شخص، بسحب الفيلم الذي وصف بأنه مهين وعنصري، كما تظاهر حشد من المسلمين خارج صالات “سينيوورلد” في الكثير من المدن معتبرين أن الفيلم مسيء للدين الإسلامي.

اقرأ أيضا: الجزائر.. انتهاء مناورات الصمود 2022 الليلية على حدود المغرب

ومن جهته قال المنتج التنفيذي للفيلم ” مالك شليباك” برده على أسئلة الصحفيين: “يجب أن تدافع دور السينما عن حقها في عرض الأفلام التي يريد الناس مشاهدتها بدلاً من الرضوخ للضغوط”.

فيلم “سيدة الجنة” The Lady of Heaven”/”، من اخراج “إيلي كينغ”، وهو فيلم عن قصة حياة السيدة “فاطمة الزهراء” منذ ولادتها حتى استشهادها وفق المنظور الشيعي، ومن كتابة ياسر الحبيب.

أثار فيلم “سيدة الجنة” الكثير من الجدل وحصل الإعلان الترويجي له على أكثر من مليونين مشاهدة في يوتيوب خلال أسابيع من نشره.

وانتقده المسلمون السنة وأصدروا فتاوى بتحريم مشاهدته لأنّ فيه ما لا يتوافق مع اعتقاداتهم كحادثة كسر الضلع ممّا يمثل إساءة للديانة الإسلامية.

كما طالبت سلطة الاتصالات الباكستانية بمنع نشر كل ما يتعَلَّق بهذا الفيلم من صور وفيديوهات في وسائل التواصل الاجتماعي لأنه يثير الفِتْنة.

يأتي ذلك بالتزامن مع موجة غضب عارمة في العالم العربي والإسلامي، عقب تصريحات أدلى بها مسؤول الإعلام في حزب “بهاراتيا جاناتا” الحاكم بالهند، واعتبرت مسيئة للإسلام، ما دفع دولاً عدة إلى استدعاء سفراء الهند.

اقرأ أيضا: تركيا: معدل الإيجارات لن يتجاوز 25% خلال شهر تموز/يوليو القادم

اقرأ أيضا: أنقرة تبحث مع مسؤول في الناتو طلب انضمام السويد وفنلندا للحلف

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *