logo

مرحبا تركيا





يجب تفعيل "Javascript" في محرك البحث الخاص بك لعرض موقع الويب
search icon
air icon
stat icon
select place for air
-
°
air now
-
-
air after 5 day icon
-°/-°
-
air after 4 day icon
-°/-°
-
air after 3 day icon
-°/-°
-
air after 2 day icon
-°/-°

أسعار صرف العملات امام الليرة التركية


مبيع
شراء
foreign currency usd
-
-
-
foreign currency euro
-
-
-
foreign currency pound
-
-
-
foreign currency Saudi riyal
-
-
-
foreign currency Qatari Riyals
-
-
-
foreign currency Kuwaiti Dinar
-
-
-


foreign currency gold
-
-
-

شراكة تركية أمريكية لإنتاج أنظمة رافعات تلسكوبية

شراكة تركية أمريكية لإنتاج أنظمة رافعات تلسكوبية
date icon 38
16:59 01.07.2020
مشرف
مرحبا تركيا

دخلت شركة “ماستيك” التركية للأنظمة الكهروميكانيكية، في شراكة مع نظيرتها الأمريكية “ويل بورت” الرائدة بمجال أنظمة الإضاءة، لإنتاج أنظمة رافعات تلسكوبية.

جاء ذلك في حوار مع الأناضول، أجراه رئيس مجلس إدارة الشركة التركية “قوراي غوكالب”، تطرق فيه إلى الشراكة مع “ويل بورت” الأمريكية، لإنتاج أنظمة رافعات “ماست” التلسكوبية.

وقال غوكالب، إن “ماستيك” بدأت العام الماضي في إنتاج أنظمة الرافعات التلسكوبية المستخدمة بمجال الصناعات الدفاعية والأغراض المدنية.

وأكد أن الشركة التركية عقدت شراكة مع نظيرتها الأمريكية، لإنتاج أعمدة الإنارة المتنقلة، إضافةً إلى أنظمة الإضاءة والرافعات التلسكوبية.

– الشركات التركية تفرض مكانتها عالميا

وذكر المسؤول الإداري، أن الشراكات القائمة في الماضي بين الشركات التركية والأمريكية، كانت تهدف لحصول الأمريكيين على نصيب من السوق التركية، وبشروط ثقيلة على الأتراك.

وشدد على أن شراكات التعاون الحالية بين القطاع الخاص في البلدين، تصب في مصلحة الشركات التركية، التي باتت هي صاحبة الكلمة في مثل هذه المشارع الثنائية.

وأردف: “تركيا باتت تملك بنية تحتية قوية في المجال الهندسي، وأصبحت شركاتها تقدم حلولاً هندسية مميزة حول العالم”.

وتابع: “هذا فضلاً عن خدماتها الإنتاجية والهندسية منخفضة التكلفة والجودة العالية، مقارنة بنظيراتها الأخرى حول العالم”.

وأفاد بأن ارتفاع جودة الصناعات الدفاعية التركية، ساهم في تعزيز حجم الشراكات القائمة بين الشركات المحلية ونظيراتها العالمية.

– شراكة متكافئة وإنتاج للتصدير

وحول الشراكة بين “ماستيك” و”ويل بورت”، أوضح المتحدث، أن تاريخ أنشطة الشركة الأمريكية يعود إلى ما قبل 100 عام.

ولفت إلى أن “تركيا بإمكانها الدخول إلى بعض أسواق العالم، التي لا تستطيع الولايات المتحدة الأمريكية دخولها”.

وبين أن الإنتاج المشترك بين الشركتين خلال العام الحالي، سيكون موجها للتصدير، حيث أن 95 بالمئة من عملاء الشركتين، هم أجانب.

وأوضح أن عملية الإنتاج، ستنطلق بالعاصمة أنقرة، في يوليو/تموز 2020.

– شراكة أوسع مستقبلا

وفي السياق، كشف غوكالب، أن الشراكة بين الجانبين، تشمل إلى جانب تطوير منتجات جديدة، تصنيع تلك المصممة مسبقاً من قبل “ويل بورت”.

واستطرد: “الشركتان ستقومان أيضا بإنشاء مركز لوجستي إقليمي ضخم لصيانة أنظمة الرافعات التلسكوبية وأنظمة الإضاءة”.

وأكد أن المنتجات المشتركة ستصل إلى مختلف أسواق العالم، بفضل الشهرة العالمية التي تحظى بها الشركة الأمريكية.

واستكمل: “هذه الخطوة ستتيح للمنتجات التركية الوصول إلى نطاق أوسع حول العالم”.

واختتم المسؤول الإداري التركي، حديثه بالقول: “الشراكة القائمة بين الجانبين، ستنبثق منها مشاريع أخرى في مجال التكنولوجيا”.

التعليقات