شركة سويسرية تعود إلى تركيا بسفينتين سياحيتين عملاقتين

 شركة سويسرية تعود إلى تركيا بسفينتين سياحيتين عملاقتين
Ad

أعلنت شركة “MSC” السويسرية للسياحة، عن إدراج مناطق سياحية في تركيا على قائمة رحلاتها، بداية العام 2021، وذلك بعد انقطاع دام 5 أعوام، مرجعة السبب إلى “الطلب المتزايد من السياح المحليين ومن دول غربية أخرى على تركيا”.
وذكرت الشركة السياحية في بيان أنه “نتيجة للطلب المتزايد وتزايد أعداد السياحة، فقد قررت الشركة العودة بسفنها إلى الموانئ التركية مع حلول موسم العام 2021”.
وأشارت الشركة إلى أنها “أدرجت مينائي ولاية إسطنبول وجزيرة كوش أداسي بولاية آيدن على بحر إيجه على قائمة رحلاتها السياحية، ضمن برنامج سياحي في بحر إيجا والبحر الأدرياتيكي (أحد فروع البحر المتوسط)، حيث تحط إحدى السفينتين في إسطنبول 25 مرة، والأخرى في كوش أداسي 23 مرة”.
وقال مدير الشركة، أنجيلو كابورو، إن “الاستبيانات التي نظمت من قبل الشركة مع الركاب أظهرت اشتياق كثير منهم لإسطنبول، وطلبهم أن تكون في خطة الرحلات، خاصة مع افتتاح المطار الجديد الذي شجع للعودة بعد 5 أعوام من الانقطاع (لم يذكر الأسباب)، يضاف إلى ذلك أن وقوع ميناء غالاطة في قلب الولاية هو أمر هام جدا للسياح مما يوفر تسهيلات كبيرة لهم”.
وأضاف كابورو أن “الطلبات التي وصلتهم بخصوص الرغبة بالتوجه صوب إسطنبول، كانت من إنكلترة والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا وأستراليا”.
ولفت كابورو إلى أنه “ونظرا لكثرة تلك الطلبات فإنه من المحتمل أن يتم تحويل إسطنبول إلى مركز للشركة شرقي البحر المتوسط، وبحسب الطلب يمكن التفكير بإنشاء ميناء خاص بالشركة”.
وأشار إلى أن “تركيا تسمح بوصول السفن التي يبلغ وزنها 100 ألف طن، بعكس كثير من الموانئ التي تمنع ذلك وعلى رأسها البندقية، وبالتالي فإن إسطنبول تكتسب أهمية كبيرة لدى الشركة”.
ويبلغ استيعاب السفينتين السياحيتين بشكل كلي 212 ألفا و500 راكب، حيث خصص 10 آلاف منهم للتوجه إلى تركيا، وبذلك تعود الشركة بقوة مع زيادة نسبة السياحة في تركيا، سواء برا أو بحرا أو جوا.

Ad
Ad1

Ad

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.