• 17 يونيو 2024

صحة غزة: جميع سكان القطاع يشربون مياها غير آمنة

قالت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، السبت، إن جميع سكان القطاع يشربون مياها “غير آمنة” نتيجة عدم سماح إسرائيل بإدخال مواد لمعالجتها.

وأفادت الوزارة في منشور عبر منصة تلغرام، بأنه “مع توقف مختبر الصحة العامة وعدم القدرة على فحص مياه الشرب، جميع مواطني قطاع غزة يشربون مياها غير آمنة تعرض حياتهم للخطر”.

وأوضحت أن ذلك يعود “لعدم سماح إسرائيل بإدخال مادة ’الكلور’ (للتعقيم) أو أي بديل عنها لمعالجة مياه الشرب”.

وتواصل إسرائيل عرقلة إيصال المساعدات والمواد الأساسية اللازمة لأهالي القطاع المحاصر رغم قرارات محكمة العدل الدولية التي تأمرها بضمان تدفق المساعدات الإنسانية من دون عوائق إلى غزة.

والأربعاء، أعنت وزارة الصحة بغزة، رصد إصابات بالحمى الشوكية والكبد الوبائي بسبب طفح مياه الصرف الصحي بين النازحين وعدم توفر المياه الصالحة للشرب.

وفي بيان لاحق السبت، حذرت الوزارة من انتشار العديد من الأمراض والأوبئة نتيجة طفح مياه الصرف الصحي وتراكم النفايات في الشوارع وبين خيام النازحين، وانتشار الزواحف والحشرات، في ظل ارتفاع درجة الحرارة، الأمر الذي ينذر بحدوث كارثة صحية.

ويعيش قطاع غزة أوضاعا كارثية خلفتها الحرب الإسرائيلية المتواصلة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، والتي أسفرت عن أكثر من 112 ألفا بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ومجاعة ودمارا هائلا بالبنى التحتية، وفق بيانات فلسطينية وأممية.

وقطعت إسرائيل، منذ بداية الحرب، عن سكان القطاع إمدادات الكهرباء والماء والوقود والغذاء والدواء، وقصفت المخابز والمصانع والمتاجر ومحطات وخزانات المياه.

ومرارا، حذرت بلديات قطاع غزة من غرق أجزاء واسعة من المناطق بالمياه العادمة (غير المعالجة)؛ جراء استهداف إسرائيل لخطوط وشبكات الصرف الصحي الرئيسية.

اقرأ أيضا: الخارجية الكويتية ترحب بنتائج تقرير اللجنة المستقلة بشأن أداء الأونروا

أقرأ أيضا: أنقرة: استهداف الرئيس أردوغان ينم عن الحالة النفسية لحكومة إسرائيل


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading