• 16 أبريل 2024

بدأت قصة السيدة ” غول أيدن ” التي تعيش في أنقرة مع العمل في اصلاح الإطارات , عندما ذهب إبنها للخدمة العسكرية في الجيش , وبدأت عملها في هذا المجال بعناية فائقة منذ ذلك اليوم .
مع مرور الوقت , تعلمت السيدة “غول” ، المثابرة والصبر , من وراء هذه المهنة الصعبة وأتقنتها , بل كانت سيدة الإطارات .
يذكر أن أولئك الذين يأتون للعمل لأول مرة يشعرون بالدهشة , كذلك الزبائن الذين يترددون من وقت لآخر ، ومع ذلك لا يمكن للزبائن التخلي عن خدمة “غول” بل اثنوا عليها وعلى مثابرتها وصبرها وتحملها لمشاق العمل الصعب واتقانها لعملها بحرفية واخلاص .
وتجني ” غول ايدين ” قوت يومها من العمل في اصلاح الإطارات
وقد صرحت قائلة ” الشكر لله زبائني راضون جميعهم بل راضون للغاية “
وتخطط السيدة “غول” البالغة من العمر 50 عامًا لمواصلة عملها في تصليح الإطارات وخاصة بعد حبها واتقانها لعملها .

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *