فنانة سيراميك تحول منزلها إلى ورشة جراء كورونا

 فنانة سيراميك تحول منزلها إلى ورشة جراء كورونا
إعلان

دفع وباء كورونا، فنانة السيراميك التركية، تشيغدم أروغلو، لتحويل شرفة منزلها إلى ورشة لمواصلة عملها، بعد أن قررت إغلاق محلّها، ضمن إطار تدابير الوقاية من الفيروس.

الفنانة القاطنة بقضاء “إزميت” في ولاية ” قوجة إيلي” شمال غربي تركيا، أرادت من خطوتها هذه، التأكيد على أهمية البقاء في المنزل، كنوع من التدابير المتخذة للوقاية من الإصابة بكورونا.

Ad

ومع استئناف الارتفاع في حصيلة إصابات ووفيات كورونا، في تركيا، أغلقت “أروغلو” ورشتها الرئيسية، وعلّقت عليها لوحة كتبت عليها: “سنلتزم البقاء في المنزل كي لا يسلب الفيروس أحبائنا. لذا نلقاكم لاحقاً على أمل اللقاء بشكل أطول.”

Ad
Ad

وفي حديثها للأناضول، قالت الفنانة التركية إنها حولّت شرفة منزلها، إلى ورشة للعمل، بمساحة 5 أمتار مربعة.

وأضافت أنها تذهب إلى ورشتها الرئيسية، يومين فقط في الأسبوع، لإنجاز بعض الأعمال الضرورية، إلا أنها تواصل الإنتاج شكل عام من منزلها.

وأشارت إلى أن العمل من المنزل، يوفر المزيد من الوقت لقضائه مع أفراد الأسرة.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.