• 24 فبراير 2024
 فنان تركي يُعَرّف العالم باسطنبول عن طريق الفسيفساء

فنان تركي يُعَرّف العالم باسطنبول عن طريق الفسيفساء

الفسيفسائي التركي ( سُهى سمرجي) يلفت الأنظار في المعارض المحلية و الدولية بسبب أعمالهِ الموضوعية و الفسيفساء الأناضولية التي يستخدمها .
وهو عازم الآن بمشروعهِ الجديد على التعريف بمدينة اسطنبول التاريخية و أماكنها الأثرية و رموزها القديمة عن طريق الفسيفساء .
سُهى الذي يعمل في الرسم و تلوين الزجاج و الرسم بالفسيفساء، حصل على براءة اختراع عبر إنتاج مرآة ثلاثية الأبعاد مطبوعة بشكل عكسي في عام 1990 ، و من بعدها ركّز أعمالهُ بالرسم على الخيش بالفسيفساء .
انضم الفنان سُهى إلى العديد من المعارض الدولية ، آخرها كان في عام 2018 في المعرض التركي للفسيفساء في نسختهِ الخانسة عشر في مدينة شيكاغو الأمريكية .
وقام الفنان سُهى بالتعريف بالحفريات التركية عن طريق تقنية الفسيفساء في معرض “من الأناضول إلى العالم المعاصر” ، و هو الآن يُكمل أعمالهُ في ورشتهِ في منطقة كادي كوي في اسطنبول .
و حسب ما ترجمت ( مرحبا تركيا ) عن وكالة الأناضول التركية قول الفنان سُهى : منذُ سنوات قديمة أعمل في الزجاج المعشق و في الرسم على الخيش و بالفسيفساء، و لكنني في آخر 10 سنوات تفرغت لمشاريع الفسيفساء .
وقال سُهى : عندما تقول فسيفساء يظن العالم أنهُ عبارة عن كسر الأحجرة و اصطفافها بجانب بعضها البعض ، لكن الفسيفساء تُعتبر من أصعب فنون الرسم في العالم .
و أؤكد على ضرورة عمل المؤتمرات و الندوات و تنظيم المسابقات من أجل نشر الثقافة الفسيفسائية في تركيا.
وأكمل الفنان سُهى حديثَهُ قائلاً : الفسيفساء التركية هي الأكثر جودة في العالم و أي شخص يهتم بهذا الفن فيجب عليهِ أن يرى فن الفسيفساء الموجود في تركيا .
وقالَ الفنان ( سُهى سمرجي ) : أنوي افتتاح معرض فسيفساء في هذا العام و سيكون موضوعهُ الأساسي هو اسطنبول حيث سأقدم ما يقارب 15 عمل فني للتعريف بالمدينة .
و من بين هذه الأعمال : آيا صوفيا و قصر توبكابي و السليمانية و برج غلطة و قلعة روملي حصار و ستتضمن بعض الأعمال رموز المدينة مثل الباخرة و الخزامى و طائر النورس .
ونهايةً ختم الفنان الفسيفسائي ( سُهى سمرجي ) كلامهُ قائلاً : لا يمكن للشخص العيش بمدينة اسطنبول دون التأثر بجمالها و حضارتها .

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *