لكل أذان مقام.. مالاتعرفهُ عن فنون الأذان في تركيا

 لكل أذان مقام.. مالاتعرفهُ عن فنون الأذان في تركيا
إعلان

مقامات الأذان في تركيا

بينما يقرأ الاذان في مصر والسعودية وإيران بمقامات الحجاز والراست، فإن عدد المقامات المستخدمة في تركيا تصل للخمسة عشر مقام. فلكل اذان في تركيا مقام موسيقي خاص به وتختلف هذه المقامات من اذان لأخر

اذان الفجر

على مقام الصبا لما يتميز به من هدوء وخشوع. وتقرأ فيه جملة “الصلاة خير من اليوم” بمقامات مختلفة للتمييز صلاة الفجر عن باقي الصلوات الأخرى ثم العودة في النهاية لمقام الصبا

Ad

Ad

ويمتاز مقام الصبا بالروحانية الجياشة والعاطفة، ودائمًا ما يترك انطباعًا لدى السامع بالحزن والرغبة في البكاء، ويؤكد بعض الموسيقيين على أنه لا ينافسه أي مقام آخر في درجة الحزن، ويستطيع المؤذن الذي يستخدم هذا المقام أن يعبر من خلاله تعبيرًا جيدًا عن تفاعله مع كلمات الأذان، عن طريق إتقان استخدام الجواب، والذي يكون من طبقة صوتية عالية، ويتبعه القرار الذي يكون من طبقة صوتية منخفضة

اذان الظهر

في الغالب يقرأ على مقام العشاق حيث أنه يظهر في بعض تجلياته الإيقاع السريع والحركي ليوافق حركة الناس في أسواقهم وأعمالهم ولكن يمكن استخدام مقامات أخرى أيضا مثل مقام بيات

ويوصف مقام البيات بالسهل الممتنع؛ فهو هادئ كالبحر العميق، وتظهر فيه لمحات الخشوع والرهبانية، وعندما يستخدم في قراءة القرآن تبدأ به القراءة وتنتهي، وفي الأذان يستحب استخدام مقام العشاق المتفرع من مقام البيات عند هطول المطر، أو في التبليغ أثناء الصلاة في الحرم المكي

اذان العصر

على م مقام الراست وهو مقام يعبر عن الفخامة والوقار. في عهد الدولة العثمانية كان يستخدم  مقام نهاوند في يوم الخميس ليدل على البهجة والسرور واقتراب يوم الجمعة.

ويعتبر البعض مقام الراست المقام الرئيسي في الموسيقى الشرقية، ولذلك يطلقون عليه أحيانًا تسمية «أبو المقامات»، نظرًا لأنه أكثر المقامات الموسيقية وضوحًا في الشخصية وتعبيرًا عنها، وهو من المقامات التي يكثر رفع الأذان بها.

Ad

وراست هي كلمة فارسية تعني مستقيم، أو أساس، وفي الكتب الموسيقية في العصر العباسي كان يعرف هذا المقام بالاسم العربي، أي المستقيم، ولكن بدايةً من القرن الرابع عشر عُرف بالراست حتى في الكتب المكتوبة باللغة العربية.

وأما طابع المقام فهو طابع بسطي على حد قول معظم المنظرين، وأيضًا المستمعون يقولون إنه مقام يبعث الانبساط والسعادة، ودائمًا كانوا يقولون: «إذا جنّ عليك الليل فارست» يعني فاعزف من مقام الرست.

اذان المغرب

على مقام السيكا الذي يتوافق في سرعته وقصره مع طبيعة وقت المغرب السريع والقصير

وترجع كلمة «سيكا» إلى اللغة الفارسية، وهي مكونة من جزأين «سي» وتعني ثلاثة، و«كا» أي الوتر الثالث، ويمتاز مقام السيكا بين بقية المقامات بالبطء والترسل، ويظهر فيه شيء من الندب والشجون، وعندما يتلى به القرآن فإنه يساعد على التفكر والتأمل

Adv53
style="text-align: right;">اذان العشاء

على مقام حجاز ويعتقد أن هدوء نغمته يتوافق مع الليل وسكونه كما أنها تساعد الناس في التخفيف عن تعبهم وارهاقهم طوال اليوم

يرفع معظم المؤذنين الأذان على مقام الحجاز نظرًا لما تحمله نغماته من رصانة ووقار، ويصفه الموسيقي المصري مصطفى سعيد بأنه «مقام ذو طابع معتدل، لا بسطي ولا قبضي، به وقار، به دلال، في ذات الوقت، به فرح وبه حزن لو لزم الأمر»

ومقام الحجاز هو واحد من أعرق المقامات الشرقية، وتعود أصوله التاريخية إلى أرض الحجاز، إلا أنه منتشر أيضًا في بلاد فارس والعراق والشام ومصر والمغرب العربي، وعند الاستماع إلى نغماته نلحظ غزارة الشعور، وكأنه مقام مملوء بالأسى والشفقة

الاستماع إلى جميع المقامات

مرحبا تركيا

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

1 Comment

  • ان الاذان في تركيا..له طعم مختلف..ونغمة روحانيه..

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.