مؤسسات تركيا تتفاعل مع “حملة أردوغان” بسخاء

 مؤسسات تركيا تتفاعل مع “حملة أردوغان” بسخاء
Ad

تواصل مختلف المؤسسات الرسمية والخاصة بتركيا، المشاركة في حملة التضامن الوطنية لمساعدة المتضررين من فيروس “كورونا”.
وأعلن الاتحاد التركي لكرة القدم، في بيان ، تبرعه بمليون و923 ألف ليرة (نحو 293 ألف دولار)، للحملة التي أعلن عنها الرئيس رجب طيب أردوغان.
وذكر البيان أن “إدارة الاتحاد قررت المشاركة في الحملة، التي تهدف لمساعدة المواطنين المتضررين اقتصاديا من انتشار الفيروس”.
من جهة أخرى، أعلنت شركة “تورك تيليكوم” للاتصالات، أنها ساهمت بأكثر من 40 مليون ليرة (نحو 6.5 مليون دولار)، لصالح الحملة حسب بيان صادر عنها.
كما أعلن “صندوق تأمين ودائع التوفير”، في بيان، أنه سيقوم بتأمين دعم قيمته 20 مليون ليرة (نحو 3 مليون و43 ألف دولار) عبر الشركات التي يديرها.
وفي السياق، أعلن موقع “ترينديول” للتسوق الإلكتروني، في بيان، عن تبرعه بمبلغ 6 ملايين ليرة (نحو مليون دولار)، لصالح الحملة.
من جانبها، أعلنت رئاسة الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية، في بيان، عن تبرعها بـ10 ملايين ليرة (نحو مليون و522 ألف دولار).
والإثنين الماضي، أعلن الرئيس أردوغان، إطلاق حملة تضامن وطنية لمساعدة المتضررين اقتصاديا من انتشار كورونا، وافتتحها بالتبرع براتب 7 أشهر.
ولاقت الحملة تفاعلا كبيرا من قبل مختلف الأوساط الاقتصادية والسياسية وغيرها، حيث سارعت العديد من المؤسسات والشركات والمسؤولين ورجال الأعمال، للتبرع في الحملة.

Ad
Ad1

Ad

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.