ما هي الحرب التي دفعت الأتراك للدخول في الإسلام؟

 ما هي الحرب التي دفعت الأتراك للدخول في الإسلام؟
إعلان

لا يعد اعتناق الأتراك للإسلام حدثاً كبيراً داخل التاريخ التركي وحسب، بل يعد حدثاً كبيراً داخل التاريخ الإسلامي والعالمي. حيث يعد تعرف الاتراك علي الإسلام نقطة تحول في التاريخ التركي، والسبب يرجع في كون الأتراك لم يتبعوا ديناً بعينه قبل دخول الإسلام.

ومن بين العوامل التي دفعت الأتراك للدخول في الإسلام خلال فترة وجيزة، الحرب التي تم شنها على الصينيين والتي تعرف باسم “حرب تالاس” في عام 751 ميلادي. حيث قام الأتراك بالاتحاد مع المسلمين والوقوف ضد السياسة الاستعمارية للصينيين، الأمر الذي أحدث بدوره تقارب بين كلاً من الأتراك والمسلمين، وأسرع من اعتناق الأتراك للإسلام.

Ad

لم يكن دخول الأتراك للإسلام حدثاً مفاجئاً، بل إنه حدثٌ قد تحقق على فترات طويلة وداخل جغرافية واسعة. كما أن تميز الإسلام بجوانب اقتصادية واجتماعية، جعل منه ديناً وأسلوب حياة وتحضراً بالنسبة للأتراك، ولذلك نجد بدايته قد بدأت منذ القرن الواحد هجرياً السابع ميلادياً، وحتى القرن الخامس هجرياً الحادي عشر ميلادياً، حتى أنه أستمر حتى القرن السادس عشر ميلادياً لدى بعض القبائل المرتحلة.

Ad
Ad

أقرأ أيضاً

دخول الأتراك في الإسلام

(خاص-مرحبا تركيا)

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

2 Comments

  • رائع

  • رائع …
    تركيا دوله الخلافه

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.