• 26 فبراير 2024
 نائبة رئيس حزب النصر التركي أيلا أولوك تستقيل من منصبها

نائبة رئيس حزب النصر التركي أيلا أولوك تستقيل من منصبها

نائبة رئيس حزب النصر التركي أيلا أولوك تستقيل من منصبها

قدمت نائبة رئيس حزب النصر المتبني لسياسات عنصرية ضد اللاجئين، أيلا أولوك استقالتها من الحزب .

وقالت أيلا أولوك، أنها قررت الاستقالة من حزب النصر والانضمام إلى خزب الحركة القونية التركي، المتحالف مع حزب العدالة والتنمية الحاكم .

وأضافت أولوك في تغريدة عبر تويتر : “أصبحت في البيت الحقيقي للقوميين”.

نائبة رئيس حزب النصر التركي أيلا أولوك تستقيل من منصبها
نائبة رئيس حزب النصر التركي أيلا أولوك تستقيل من منصبها

وكان قد هاجم رئيس “حزب الوطن” التركي المعارض، ومرشح الرئاسي السابق عن حزب الشعب الجمهوري، محرم إينجه، الخميس، اللاجئين في تركيا .

وقال محرم إينجه، في تصريحات صحفية، داعيًا إلى ترحيل اللاجئين المتواجدين في تركيا بأسرع وقت، بعد أن “طالت استضافتهم لدينا” .

وأضاف إينجه : “لقد طالت فترة هذه الاستضافة، سنقوم بإغلاق الحدود بشكل فوري، ثم سنقبض عليهم واحدا تلو الآخر في الشارع. نحن نريد ترحيل اللاجئين يا أخي، هل كانوا شركاءنا في تأسيس هذا البلد؟!”.

وتابع : “سنقبض على اللاجئين واحدا تلو الآخر في الشارع لترحيلهم إلى بلادهم” .

وأعلنت السلطات في تركيا ترحيل 124 ألفا و441 مهاجرا غير نظامي العام الماضي 2022، وقالت إن 58 ألفا و 758 لاجئا سوريا عادوا إلى شمال سوريا.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء أن عدد اللاجئين العائدين إلى سوريا سيزداد كلما أتت الاتصالات الدبلوماسية التي تجريها تركيا منذ فترة مع روسيا وسوريا أُكلها .

ويشكل ملف اللاجئين السوريين قضية جدلية بين الأطراف السياسية في تركيا، لا سيما مع اقتراب موعد الانتخابات .

حزب النصر هو حزب سياسي يميني قومي كمالي، مناهض للاجئين في تركيا، تأسس في 26 أغسطس 2021 تحت قيادة أوميت أوزداغ. ويمثله في الجمعية الوطنية الكبرى نائب واحد هو أوزداغ نفسه.

حزب النصر هو استمرار لحركة أييلديز التي بدأها أوميت أوزداغ، والتي أصبحت حركة شبابية بعد تأسيس الحزب. تم تقديم الالتماس التأسيسي للحزب إلى وزارة الداخلية في 26 أغسطس 2021 ثم تم تشكيل الحزب رسميًا.

حزب النصر التركي
حزب النصر التركي

يؤيد زعيم الحزب أوزداغ الإعادة القسرية للاجئين بناءً على بروتوكول عام 1967 للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الذي ينص على المادة 9 “لا شيء في هذه الاتفاقية يمنع دولة متعاقدة في وقت الحرب أو غيرها من الظروف الخطيرة والاستثنائية من اتخاذ تدابير مؤقتة تعتبرها أن تكون ضرورية للأمن القومي في حالة شخص معين، ريثما تقرر الدولة المتعاقدة أن هذا الشخص هو في الواقع لاجئ وأن استمرار هذه التدابير ضروري في حالته لصالح الأمن القومي.

أعلن زعيم الحزب أوميت أوزداغ أن عمدة أنقرة منصور يافاش هو المرشح المفضل للشعب «بناءً على العديد من الاتصالات التي أجروها» و«دعوه للواجب» للانتخابات الرئاسية لعام 2023، على الرغم من أن يافاش عضو في حزب الشعب الجمهوري. صرح يافاش أن الإعلان كان بدون علمه وموافقته، وأعلن أنه لم يكن مرشحًا للرئاسة.

أكد أوميت أوزداغ أن تصريحه لم يكن بموافقة رئيس بلدية أنقرة، مدعيًا أنه «سيكون مؤامرة إذا أبلغنا منصور يافاش» ضد أحزاب المعارضة الأخرى.

اقرا ايضاً: نائبة رئيس حزب النصر التركي أيلا أولوك تستقيل من منصبها

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *